الرئيسية

جزر الإمارات محتلة من إيران وماذا بعد؟

5 تعليقات

جزر الامارات محتلة من ايران وماذا بعد؟

احتلت ايران الشاة جزر دولة الامارات العربية المتحدة في يوم إعلان إتحاد الامارات في عام 1971 وذلك في أثناء خروج المستعمر البريطاني من ارض الخليج ، وفي ذلك الوقت كانت دولة الامارات مشغولة وهي تسعى لإستحقاق الإعتراف بها عربياً ودولياً ككيان جديد ودولة إتحادية جديدة ، وفي هذه الغفلة إستغلت ايران الشاه الموقف الدولي واجتاحت جزر الامارات الثلاث وهي ( طنب الكبرى ،وطنب الصغرى ،وابوموسى) واعلنت دولة الامارات العربية المتحدة إحتجاجها على الاحتلال الإيراني وطالبت ايران بالإنسحاب من الجزر الثلاث ولكن دون جدوى ، وأثير بعد هذا الإحتلال الكثير من الكلام لصفقات مشبوهة بين ايران وبريطانيا حول هذا الاحتلال الغادر والغاشم في يوم كانت الإمارات تفرح بإعلان دولتها العربية المتحدة ، والى هذا الحد من المطالبات الإماراتية والتي لم تجد اي مرونة أو حتى قبول بالحوار من قبل ايران بل اصطدمت كل المحاولات الإماراتية بموقف إيراني متعجرف متغطرس ! الى ان نجحت الثورة الإيرانية الاسلامية بقيادة خميني في ايران ، وهنا أستبشرت دولة الامارات خير من هذا التغيير لكونها ثورة إسلامية! فلم يتأخر الرد الإيراني الجديد على المطالبة الإماراتية بإنهاء إحتلال الجزر الإماراتية الا وجاء الرد سريعاً وسلبي وغير متوقع حيث صعد الاحتلال الإيراني نبرة الاستعلاء وكان موقف صاعق حيث صرحت الحكومة الإيرانية الجديدة ان لا حوار مع الامارات وان الجزر إيرانية وليس هناك مجال للنقاش وعللوا موقفهم هذا بإن هناك سوء فهم إماراتي حول الجزر! لم يفهم ما هذا “السوء الفهم” حتى الأن ! بعدها بدأت الامارات بخطوات أكثر جدية وسلمية بتسجيل اعتراضها لدى الامم المتحدة والمنظمات الخليجية والعربية والإقليمية لتسجيل موقف لا أكثر ولا أقل حتى لا تضيع القضية مع الزمن ! ومن ثم أقترحت الامارات التحكيم الدولي بدون جدوى، فلم يتزحزح موقف ايران السلبي من قضية الاحتلال الى يومنا هذا بل بالعكس زادت الحكومة الإيرانية من إجراءاتها التعسفية بطرد سكان الامارات في تلك الجزر واشترطت ايران من سكانها الحصول على التأشيرة الإيرانية للإقامة في ارضيهم!

ماذا بعد؟

ماذا قدمت حكومة الامارات من جهود لإسترداد الجزر الإماراتية المحتلة بعد كل تلك المواقف الإيرانية الرافضة لأي حل سلمي او توسط أخوي!

نلخص أدناه التحركات الإماراتية الدبلوماسية التي استخدمت لإسترداد الجزر المحتلة:

– تسجيل احتجاج لدى الامم المتحدة.
– تسجيل إحتجاح في مجلس التعاون الخليجي وجامعة الدول العربية وفي منظمة التعاون الاسلامي.
– طلب التحكيم الدولي والتي رفضتة ايران.
– طلب من بعض الدول التوسط لدي ايران وفشلت كل محاولات التوسط.
– طلب الحوار المباشر مع ايران ورفضت أيران الحوار وردت ان هناك سوء فهم إماراتي! .

لم يخرج المجهود الحكومي والدبلوماسي الإماراتي عن تلك التي ذكرناه أعلاه لإسترداد الجزر المحتلة وماذا بعد؟

هل أستنفدت الامارات كل الخيارات السلمية وهل هناك اي من الطرق السلمية التي يمكن ان تسلكها الامارات لإسترداد جزرها المحتلة من ايران؟

نعم يوجد لدي الامارات العديد من ادوات الضغط السلمية والتي يمكن ان تلعبها وان تأثر تأثير كبير على الموقف الإيراني كيف؟

كما يعلم الجميع ان ايران الخمينية تتحرك استراتيجياً في المحيط العربي وأي تأثير في تحجيم تحركها العربي سيجعل أيران تعيد حساباتها ! والامارات لم تستخدم هذة الورقة المتاحة للضغط عربياً وأكتفت الامارات بتسجيل موقف فقط في جامعة الدول العربية وفي مجلس التعاون الخليجي، واذا انعطفنا قليلاً لموضوع ذو علاقة بإحتلال أراضي عربية مثل “الاحتلال الإسرائيلي البغيض “فإن الامارات من الداعمين الرئيسين للقضية الفلسطينية وتدعم السلطة الفلسطينية مادياً واعلامياً وسياسياً وتدعم كذلك دول الجوار العربي للمحتل الإسرائيلي وتلك الدول فعلياً متأثرة من احتلال أراضيها من العدو الإسرائيلي! فالواجب من قبل حكومة الامارات مقايضة موقفها ذلك مع مواقف تلك الدول ومعاملة الاحتلال الاسرائيلي لتلك الدول بمثل معاملة احتلال ايران للجزر العربية الإماراتية فالكل من اسرائيل وإيران تحتل اراضي عربية فلماذا نتهاون عربياً مع الاحتلال الإيراني لأراضي عربية هي جزر الامارات!.

فبناء على هذا التشابك في المواقف فمن المفروض على حكومة الامارات تقديم مبادرة عربية يتبناها العرب في جامعة الدول العربية، وأن يكون الهدف من هذة المبادرة الطلب من ايران إنهاء الاحتلال الإيراني لجزر الامارات بالجلوس مع الامارات للتفاهم على إجراءات إنهاء الاحتلال في خلال مدة زمنية محددة واذا لم تنجح هذة الجهود تطبق الدول العربية مقاطعة “دبلوماسية واقتصادية” على أيران ، هذا الإجراء سيصيب ايران بهزة كبيرة لأيران ستجبرها على الاعتراف بالاحتلال وإنهائه بأسرع وقت بدون مماطلة وانا واثق جداً من نجاح هذة المبادرة!، فأيران لا تعرف المعاملة الناعمة والإخوة الاسلامية وانما تفهم بلغة القوة ومبادلة القوة بقوة تعادلها في المفعول هكذا هي الحياة وهكذا هي السياسة!

موجز المبادرة:

تقدم الامارات إقتراح يسمى “مبادرة العرب لإنهاء احتلال ايران للجزر العربية الإماراتية” وتكون للمبادرة مدة زمنية للجلوس والتفاهم وان تكون للمبادرة أنياب بأن تخضع لعقوبات اقتصادية ودبلوماسية عربية ضد ايران اذا لم تستجب للمبادرة.

هل الامارات مستعدة لهكذا فعل سلمي يسترد ارضهم المحتلة والمسلوبة من ايران؟

أنا أطالب النخب الفكرية الإماراتية بتبني هذه المبادرة وكلي ثقة ان أفراد شعبنا كذلك سيؤيدون هذة المبادرة وانا واثق ان التعامل مع ايران بأسلوب ذكي وقوي تفهمه جيد هو الحل وليس الحلول الخجولة والطيبة!

د.علي العامري

كيف نقل السلطة في سوريا طوعاً أو كراهية؟

أضف تعليق

كيف نقل السلطة في سوريا طوعاً او كراهية؟

هذا العنوان لجزء من خطاب سمو الامير سعود الفيصل وزير خارجية المملكة العربية السعودية في مؤتمر أصدقاء سوريا الذي انعقد في تونس في الرابع والعشرين من فبراير بحضور سبعون دولة احتشدت لتأييد حق الشعب السوري في الحرية والكرامة ، وقد خرج المؤتمر ببيان ختامي اقل ما يقال عنه انه اقل من الطموح واقل من التوقعات ولم يذهب خطوة أبعد من المراوحة والمهل المتكررة التي أعطيت لنظام بشارالأسد ، هذا البيان الواهن أغضب المملكة العربية السعودية المتمثلة في وزير خارجيتها المحنك الامير سعود الفيصل مما دعاه الى الانسحاب من المؤتمر واطلق تصريحة الناري ” يجب ان يتغير النظام في سوريا طوعاً او كراهيه” ومما صرح به ايضاً ” تسليح المعارضة يعتبر عمل ممتاز”.

الى هذا الحد نكتفي عن ما آل الية المؤتمر ولكن تظل تصريحات وكلمات الفيصل أشد ما خرج به المؤتمر بل تعتبر المخرج وخارطة الطريق لحل الأزمة في سوريا من خلال ( نقل السلطة في سوريا طوعاً أو كراهيه) ولكن كيف يفسر هذا الكلام عملياً الى ألية تنفيذ؟

أذا حولنا هذا التصريح الى ألية تنفيذ وخارطة طريق لنقل السلطة في سوريا أستناداً لهذا التصريح سنخرج بعدة نتائج عظيمة والتي يمكن ان يبني عليها المجتمع الدولي الحل في سوريا:

أولاً: نقل السلطة في سوريا طوعاً:

وهو بتبني المبادرة العربية بكافة بنودها وملخصها ان يقوم الرئيس بشار الأسد بالتنحي ونقل صلاحياتة الى نائبه فاروق الشرع بشكل مؤقت، على ان يجتمع الطيف السوري بكل ألوانة للاتفاق على مرحلة ما بعد نظام وعائلة الاسد بحكومة وطنية انتقالية ترسم معالم المرحلة الديمقراطية القادمة.

ثانياً : أذا لم يستجيب النظام السوري وعلى رأسة بشار الأسد للأنتقال السلمي للسلطة طوعاً على ما جاء في النقطة الاولى تبدئ خطوات عملية لتغيير النظام السوري كرهه بإتخاذ الخطوات التالية:

١- فرض حظر جوي بعمق سوري معقول تكتيكياً حتى لا تصل نيران قوات الأسد على الحدود السورية التركية والحدود السورية الأردنية.

٢- تسليح الثوار السوريين ودعمهم لوجستياً وعسكرياً ومعلوماتياً.

٣- فرض رقابة على الحدود السورية العراقية والحدود السورية اللبنانية ومنع نقل اي عتاد عسكري او مقاتلين او اي شكل من اشكال الدعم للنظام السوري.

٤- في حال خرقت قوات النظام السوري منطقة الحظر الجوي يسمح بضربات جوية من قوات جوية عربية والناتو.

كل ما جاء في النقطتين أعلاه هو تفسير للحل المبني على ” نقل السلطة طوعاً أو كراهيه” الذي أوجزه الفيصل في كلمات بسيطة من الجدير وصف الكلام : ” ما قل ودل”

د.علي العامري

الوزير على تويتر!

أضف تعليق

الوزير على تويتر!

هناك العديد من الامراء والملوك والوزراء والمسئولين ورجال الدين والنخب الفكرية وغيرهم يستخدمون شبكات التواصل الإجتماعي وخاصة تويتر في توصيل أرائهم وأفكارهم فهل هذه ممارسة ذكية؟ خاصة من الوزراء والمسؤولين الذين يملكون الوسائل الإعلامية الرسمية لتوصيل ما يرغبون قوله ؟

ممكن نقول ان المواطن والمثقف العادي يريد ان يشارك المجتمع بأرائة وأفكاره ليثبت نفسة ويحس بوجوده ، ويشارك كذلك في أيصال تأييده وشجبة وإنكاره لقضايا معينه لأن وسائل التواصل الاجتماعي مثل تويتر،وفيسبوك ، ويوتيوب الوسيلة الوحيدة له وذلك لصعوبة التواصل عبر قنوات الاعلام الرسمي ، أما رجل الدين فمهمتة تنوير أكبر قدر من الناس والرد على الأسئلة الكثيرة الدينية والتي لا يستوعبها برنامج تلفزيوني أو محاضراته المباشرة فالحل في شبكات التواصل الاجتماعي للوصول للعدد الأكبر وبسهولة.
أما في ما يخص الوزير والمسؤول في الدولة فعنده وسائل الاعلام الرسمية يمكنه ان يوصل كل ما يريد وبالطريقة التي يريد بسهولة ولكن منهم من يفضل إستخدام وسائل التواصل الاجتماعي وخاصة تويتر وأهم تلك الشخصيات :
الشيخ محمد بن راشد – نائب رئيس الامارات
رانيا العبدالله – ملكة الاردن
الشيخ خالد ال خليفة – وزير خارجية البحرين
الشيخ عبدالله بن زايد-وزير خارجية الامارات
الشيخ سعد الحريري – رئيس حكومة لبنان السابق.

فلماذا اتجه هؤلاء الى التويتر والفيسبوك واليوتيوب وغيرها من شبكات التواصل الاجتماعي؟

هؤلاء بإستطاعتهم الوصول بسهولة للوسائل الرسمية ولكن أكتشفوا وبذكائهم ان شبكات التواصل الاجتماعي اصبحت في اليد من خلال اجهزة الهاتف الذكية أي الوصول لكل مستويات الشعب وفي كل وقت والتركيز على الفئة الاكبر من الشعب وهي فئة الشباب! وأستطاعوا ان يتواصلوا مباشرة معهم مما خلق خط مباشر بين الشباب والمسؤول بدون اي عائق لطرح ما يجول في ذهن هذا الشاب بدون الاستعانة بطرق أخرى لفهم ما يجري.

اليوم مثل الملكة رانيا يتبعها في حسابها في التويتر الملايين! فمن خلال ضغطة زر واحده تستطيع إيصال فكرتها في ثواني وفي اي وقت وبدون التحضير للكلام في التلفزيون وتكرار الظهور مما له أثر سلبي على المتلقي!

والأكثر ذكاء وفطنه لهذه التكنولوجيا هو الشيخ محمد بن راشد المكتوم فقد استخدم كل الوسائل من فيسبوك وتويتر وحتى قناة خاصة على اليوتيوب وهو في نفس الوقت يملك جميع وسائل الاعلام في دولة الامارات ولكن فضل شبكات التواصل الاجتماعي للوصل للشباب والتواصل معهم والاستجابة لهم كذلك.

وكذلك وزراء الخارجية مثل الشيخ خالد آل خليفة وزير خارجية البحرين والشيخ عبدالله بن زايد وزير خارجية الامارات فهم على رأس الدبلوماسية في بلدانهم والتصريحات الدبلوماسية المرنه والمرصونه والمحسوبة احياناً لا تكفي لتوضيح كل ما يقومون به! فأختاروا ان يتواصلوا مباشرة مع الشريحة الاكبر من الشباب وقياس الرضى في كل الخطوات الدبلوماسية التي يتخذونها، وكذلك توضيح اهداف تحركاتهم بلغة أسهل وشفافية اكبر تحشد التأييد الشعبي لهم في كل مساعيهم .

ان اعتقد ان الوزراء والمسئولين الذين يتواصلون عبر شبكات التواصل الاجتماعي خلقوا قنوات اتصال مع الشريحة الاكبر في مجتمعاتهم وتواصل أسهل ومصداقية اكبر ، وبغض النظر عن البعض يستخدم آخرين للكتابة عنه! ولكن الأغلبية تتواصل مباشرة مع الجمهور وهذه خطوة ذكية جداً وقراءة جيدة للواقع والمستقبل .

د.علي العامري

إطلقها يا شيخ حمد كلمة حق في وجه النظام السوري؟

أضف تعليق

إطلقها يا شيخ حمد كلمة حق في وجه النظام السوري؟

إطلقها يا شيخ حمد؟؟؟ يا حمد الامهات تبكي والزوجات تنوح والأخوات تصرخ والأباء والإخوان والأزواج استشهدوا في مذبح الحرية في بلاد العرب ! يا حمد نحنا مازال عندنا أمل في العرب، يا شيخ أين النخوة والشجاعة والبطولة والفزعة العربية في زمن غريب! يا حمد هناك ارواح تزهق في سوريا وبشكل يومي من قبل النظام السوري الدموي الطائفي المجرم المتوحش ، يا شيخ إن ارواح البشر في سوريا ليست برخيصة لكي تعد كأرقام في نشرات الأخبار ، وإن ما يقوم به النظام الدموي الدكتاتوري الفاشي الطائفي من مصادرة حقوق وعنصرية وتنكيل وإهانة وإذلال وتشريد وتجويع وإغتصاب وسرقة وترويع وتعذيب وتشويه وحجز وسجن وقصف وتفجير وتخريب وتدمير وقتل وإبادة وتمثيل بالجثث إنها جريمة بحق الله والإنسانية وكل أعراف البشرية العاقلة ، وإنما ذنبهم فقط إنهم طلبوا الخلاص والحرية، إن ما يقوم به هذاالنظام الفاجر من فعل إجرامي وإبادة لهو كبير على الله وخطير في تاريخ الإجرام والمجازر البشرية، مع إننا نؤمن بما قاله المولى عز وجل في محكم أياتة ” ايحسب ان لم يقدر عليه أحدا ” وندرك إن الله سينصر المظلوم على الظالم وسيظهر الله له من عبادة من يقول الحق وينتصر للمظلوم فكن أنت يا شيخ حمد؟ إطلقها يا شيخ حمد؟ فالتاريخ سجلها لكم يا أهل الخليج في ليبيا وسجل موقفكم من الظالم صالح في اليمن، فإطلقها يا شيخ حمد فسوريا هي قلعة العروبة وعاصمة الأمويين ومرقد خالد بن الوليد، وعاصمة الخليفة الخامس، فإطلقها يا شيخ حمد؟ فأنت رئيس اللجنة الوزارية العربية فقل الحق فقط بدون مجاملة، قل للظالم أنت ظالم لا غير، قل للقاتل أنت قاتل لا غير، وخذ حق المظلوم يا شيخ فهذا وقتك والتاريخ يسجل ولا يرحم فلا وقت للحسابات السياسية فالحق ظاهر والباطل ظاهر ولا يحتاج قنديل! فإطلقها يا شيخ مهما قالوا وكذبوا واختلقوا القصص فهم سلالة معروفة فهي بعينها من زرعت الفتن ونشرت الشوك في طريق تاريخ العرب من قتل عمر وعثمان وعلي الى قتل الحريري والقتل لا ينتهي فهو ديدانهم ، فهؤلاء هم القتلة على مر التاريخ فلن تستطيع معهم عذرا! او ثنيهم عن جرائمهم او عقلنتهم، فالخبث يجري في دمهم والكذب دينهم وديدانهم! فإطلقها يا شيخ حمد؟ وقرر إن هذا النظام كافر و منبوذ وعاق ومخالف للمبادئ الإنسانية والبشرية فإطلقها يا شيخ حمد؟ فالسوريون والعرب قاطبةً ينتظرون منك ان تقول “لا” للقتل فقط! بطريقتك الدبلوماسية وذاك بطردهم وتجميدهم او تعليقهم فالمفردات الدبلوماسية انت صاحبها ، والله يا شيخ حمد ليس السوريون فقط من ينتظر هذه الكلمة ولكن العرب والعالم كله شرقة وغربة ينتظر ذلك فإطلقها يا شيخ إطلقها الأن أو لن تكون للعرب كلمة بعد هذا الجور أبداً!!! كلمة “لا “ستجبر القلوب المكسورة ستبري الأجساد المعذبة ستوقف الدمعة الجارية فقط “لا” يا شيخ حمد بدون مواربة بدون مجاملة بدون مناورة بدون سياسة قل الحق ولو جاهدت نفسك ورميت عباءة البروتوكول! فلا تعتقد ان الحمل هين ولا تعتقد اننا غير محاسبون، يا شيخ حمد إطلقها كلمة حق سيدوي صداها وتخلد في تاريخ العرب الناصع.قديماً كان قتل مسلم ظلم تسير له الجيوش ويعلن النفير العام والجهاد ! أين نحنا يا شيخ من ذاك الزمن؟

د.علي العامري

هل تنقذ الصحفية ” إديت” شعب سوريا!

أضف تعليق

هل تنقذ الصحفية ” إديت” شعب سوريا!

ما ان سمع الغرب خبر مقتل بعض الصحفيين الغربيين اللذين تسللوا الى سوريا خلسة لرصد الحرب الدائرة رحاها بين جيش الاسد وشعبة، فحينها قامت القيامة وأفردت الصحف الغربية عبارات الشجب والوعيد والتهديد ، وأصدرت خارجيات الغرب بيانات تهديد قوية لم نسمعها منذ سنة على إندلاع الثورة السورية التي راح ضحيتها الآلاف من السوريين بين 8 آلاف قتيل وعشرات الآلاف من الجرحى ومئات الألاف من المعتقلين منهم معتقل في سوريا وغيرهم معتقل في لبنان وإيران والعراق لأن المعتقلات السورية لا تستوعب! لم نسمع من الغرب خلال تلك الفترة الا عبارات مثل تهديد بسحب الشرعية عن الاسد او التهديد بالعقوبات الاقتصادية وعلى ذكر مسألة العقوبات الاقتصادية نذكر القارئ بإنها مسرحية غربية هزلية! فالغرب اصلاً لا يتعامل مع نظام بشار الاسد منذ عقود فلا سلاح في سوريا الا من روسيا ولا شركات غربية في سوريا ، والمشاريع الحيوية فقط من شركات روسيا وبعض الاحيان في بعض الملفات لكي تشترى سوريا بعض الذمم تمنح بعض العقود لشركات فرنسية أو غيرها ولكنها بنسبة ضئيلة وضئيلة جداً، وهذا للموضوعية والمصداقية ،المهم لا شيئ معتبر ممكن مقاطعتة من الغرب او التهديد بمقاطعتة وهذا للعلم فقط ولفهم المسخرة الغربية ،وعلى أي حال، فما ان قتل بعض الصحفيين الغربيين وحوصر بعضهم في حمص في حي بابا عمرو وبعضهم من قام بإرسال فيديوهات إستغاثة حينها هب الغرب هبة هيستيريه فيها ردت فعل غير عادية وغير مسبوقة ! ففي هذا الموقف من حقنا ان نتسأل هل دم خمس صحافيين غربيين أغلى من 8 الآلاف عربي قضوا تحت نيران الجزار بشار؟ وهل بعد هذه الحادثة لنا ان نتأمل خير ان يتحرك الغرب لنجدة صحفيينهم؟ وبها ممكن إنقاذ الشعب السوري من الجزار بشار؟ وهل هذه الحادثة للصحفيين هدية من الرب لإنقاذ الشعب السوري من القتل ؟ نرجع ونقول شكرًا للصحفيين الغربيين اللذين ضحوا بإنفسهم لأجل الأنتباه للشعب الذي ينحر ، وتباً للعرب الذين أرخصوا فيه دم العربي أينما يقتل ؟ وشكراً لدول الخليج والتي لوحدها تصارع المجتمع الدولي لنصرة الشعب السوري، وأخيراً نقول مثل ما قال الشعب السوري الذي يتصدى للجزار بشار ويقول ” ياالله ما لنا غيرك يا الله”

في الخاتمة أقدم تحية شكرًا وإجلال وتقدير للصحفية الفرنسية ” إديت” على شجاعتها وبطولتها في الدخول الى حي باباوعمرو وتغطيتها الأحداث تحت النيران لإيصال صوت الشعب الذي يحاصر ويجوع ويقتل في هذا القرن أمام أعين العالم !فأنتي يا إديت إمرأة وللأسف بألف رجل عربي من أبو الشوارب واللحي !

د. علي العامري

النخلة حياة وليست زينة يا أيها الجيل الجديد!

2 تعليقان

النخلة حياة وليست زينة يا أيها الجيل الجديد!

النخلة تاريخ خليجي مليئ بالكفاح والحياة فهذه الشجرة ليست للزينة فقط فهي أمنا الثانية، وهي من غذت أجيال من الجوعا في صحراء لا تعرف الماء أو الغذاء، وهي تراثنا وحياتنا السابقة والحاضرة فأرجوكم لا تبخسوا حقها يا أيها الجيل الجديد لتتعاملوا معها كشجرة زينة فهي أكبر من ذلك!

هذة الشجرة مذكورة في القرأن وهذة الشجرة كانت شعار ورمز دول، هذة الشجرة قوت عائلة ، هذة الشجرة ام بما تعنيه هذة الكلمة من معنى!

خرجت علينا أجيال اليوم لا تعرف قيمتها تتعامل معها كشجرة زينة! يزين بها البيت بدون عناية بدون خصوصية لها ! فلها مواسم للتلقيح ،ومواسم للتنظيف والتقليم ، ومواسم للحصاد، ولها حماية خاصة من المطر ومن الطيور ومن الحشرات الضارة ، فهي خاصة بما لهذة الكلمة من قيمة ، يا أيها الجيل الجديد اهتموا بها أسألوا اهل الدراية والعلم بشؤونها لا تتركوها بلا اهتمام فهي روح تفرح وتزعل ! فهي روح تنتج افضل ما عندها حين ترعاها وتهتم فيها فلا تبخس حقها يا أيها الجيل الجديد ! اهتم بها والدنا الشيخ زايد بنفسه جلب افضل الفسائل من أجود الاصناف في المنطقة ، وحفر لها بيديه الكريمتين ، ووفر لها الماء بأوامره ، وأقام عليها وأهتم بها حتى كبرت وأينعت مثلها مثل الامارات كدوله بناهها بيديه الكريمتين ! ولو هناك من يوثق لكنت اجزم أن زايد كان اكثر شخص على وجه الارض زرع شجرة النخل ، فأصبحت بعده الامارات الأكثر لعدد أشجار النخيل في العالم ، فقد تفوقت على العراق التي يضرب بها المثل بعدد النخيل، فلا تبخس حقها يا أيها الجيل الجديد! هذا رجائي يا أيها الجيل الجديد حتى لو لم يكن عندك وقت فأدخل “يوتيوب” وتعلم عن أمنا النخلة؟

د.علي العامري

الخطاب الخليجي و الأقلية الشيعة

أضف تعليق

في سالف الزمان لم يكن الشيعي العربي عدو او شخص مشتبه في ولائه! وكان هو والسني والآخرين لا يفرقهم مشروع الفتنة الفارسي الحديث! ولم يكن يعرف الشيعي من السني قبل بزوغ المشروع الفارسي فماذا حدث وأستجد؟
وللعلم كان الخوف كل الخوف من الشيوعي والاشتراكي وأفكارهم الملحدة ! وكان كل شيوعي هو خائن ومدعوم من السوفيات مادياً وفكرياً وسياسياً ومعنوياً ، ويعتبر لا ولاء له للوطن ويصنف خائن وعدو وممهد للمشروع الشيوعي! ذهب السوفيات وذهب فكرهم وعملائهم والخوف منهم! وجأتنا بعدها أفكار وفتن وذهبت مع الريح وبقيت راية التوحيد راية لا إله إلا الله محمد رسول الله باقية في جزيرة العرب في ارض الخليج العربي مهد الاسلام ومسقط رأس خاتم الانبياء والمرسلين.
ونحنا نتذكر ونقرأ عن ذلك الزمن انبرت علينا ايران بمشروع فارسي جديد وفكر جديد والهدف السيطرة والاستعباد فهل ما زال لدينا عقل وذاكرة ويقين ! وهل لدينا شك بإن راية التوحيد هي الحق على مر السنين؟ واجبنا الأن ان نتسأل ما هو المشروع الفارسي في الخليج، ونمحص ولا نظلم ونعمم ! فالحق واضح والباطل واضح!

بهذة المقدمة نقول بإنه لا يختلف أثنان ان ايران عدو لدول الخليج العربي ، ويعلم الجميع بإن ايران تستخدم العواطف الطائفية والعقائدية لمشروعها الفارسي الخبيث! وذلك للسيطرة والتوسع لمشروعها الفارسي القومي ! ايران تصرف المليارات للوصول لهدف السيطرة على الخليج العربي والمنفذ في رآيها هو من خلال الأقلية الشيعية في الخليج العربي ! وإيران تجند الكثير من الطائفة الشيعية في الخليج بواسطة المال والفكر والفضائيات والصحف والشركات والكثير الكثير من المال لمشروعها الفارسي على حساب شعبها الذي يقع تحت خط الفقر وهي ثاني اكبر مصدر للنفط في العالم ! فالامم تسود بالمبادئ الفاضلة وليس بالمبادئ الخبيثة الهادمة ! ولا ننكر في الخليج العربي ان بعض من المواطنين الشيعة انجر وراء الوهم الإيراني بالمال ومنهم من انجر بسبب أصوله الفارسية ومنهم انجر للحقد الذي تم زرعه في عقلة وقلبه لسنوات بمعلومات وعلوم مزورة ولم يقم بنفسة بالتأكد منها أو التحاور مع الطرف الأخر او البحث في العلوم الدينية والدينيوية المتوفرة ، ومنهم من يبحث عن سلطة سياسية او دينية ، فهناك الكثير من الأسباب ، ولكن علاوة على ذلك يوجد الكثير من أخواننا الشيعة العرب الوطنيين الشرفاء لا يقبلون بالخبث الإيراني ولا يقبلون بإستخدامهم كوقود للمشروع الفارسي، هم مع العرب هم مع الخليج ووطنهم وأهلهم ، يحبون آل البيت بصدق كحبنا نحنا لآل البيت ، ويحبون كذلك الصحابة وأمهات المسلمين ، وايضاً يحبون المسلمين جميعاً ، ولا يعتقدون بخصوصية ومظلومية وتقية التكتيكات الإيرانية ، وهم يحبون أوطانهم ، هم وطنيين ولا ينافسهم احد في حبهم لوطنهم والذود عنه ضد اي عدو حتى ولو كان العدو الإيراني ! فهناك الكثير من الأسباب المنطقية الظاهرة والباطنة لوطنية هؤلاء الشيعة الشرفاء فإذاً لماذا نعمم الخطاب في تخوين جميع الأقلية الشيعية في الخليج؟ هل هذا التعميم يخدم النسيج الوطني ؟والتكامل الاسلامي ؟ والحياة المدنية الحديثة ؟ طبعاً لا ! فالخطأ اذاً في التعميم في تخوين كل الشيعة وعدم التفريق بين الخائن والوطني ! وهذا التعميم يسبب نفور للوطنيين والأنزواء جانباً! ونحنا نحتاج لدورهم الوطني لصد عملاء ايران ونحتاج الى تقويتهم وعدم إهمالهم أو جعلهم صيداً سهلاً للمشروع الفارسي وعملائه ! إذا يجب علينا عدم التعميم وعلينا إستمالة الشرفاء الوطنين من الشيعة للدفاع عن الخليج العربي وهم الأقدر والأجدر بصد عملاء ايران فوجودنا في أرضنا والحفاظ على ديننا مسألة حياة او موت وهو صراع التاريخ والمستقبل مع أي عدو أو غازي أو مع ايران العدو كحكومة ملالي كحكومة الولي الفقيه ممثل الله في الارض في عقيدتهم الزائفة البعيدة عن المذهب الشيعي والسني أجمعين ونحنا ليس ضد الشعب الإيراني المظلوم المستعبد من ملالي الخبث ، فالشعب الإيراني صديق ومبدع وله أثر في الإرث الاسلامي ولا احد ينكر دورهم العظيم ، فيجب استخدام كل الأدوات الصالحة والحميدة والمؤثرة لمشروعنا الخليجي للوحدة مع بعض كدول خليج ومع بعض كطوائف وملل ، فيا نخب الخليج الفكرية انتبهوا لهذا الخطأ الفادح ، وراجعوا افكاركم وكتاباتكم وسياساتكم وتذكروا ان لكم أخوة من الطائفة الشيعية الكريمة في الخليج يشاطرونكم نفس الشعور والولاء والوطنية فلا تخسروهم بتعميمكم بتخوين جميع الشيعة ! فيجب عليكم من الان تسمية الامور بأسمائها ! وتغيير المصطلحات الجاهلة ! فلا ننكر ان هناك خمينيين أكثر من خميني ، وعملاء هم الخيانة بعينها ، ومرتشين ، وفرس ، وجهلاء ، ومغرر بهم ، والاهم من هذا كله ان هناك شرفاء وطنيين من الطائفة الشيعية لا يقدر أي أحد أن ينكر وطنيتهم والأمثلة والأسماء كثيرة ليس هذا المقام لذكرهم ، فعلينا كخليحيين ان نقدرهم ولا نحرجهم ولا نجرحهم وعلينا ان نعرف دور بعضهم في مناهضة المشروع الفارسي! وعلينا ان نبرزهم الان قبل الغد ، فهل من مدكر؟

د. علي العامري

Older Entries