الرئيسية

دبي تستعيد عافيتها

تعليق واحد

عادت دبي لكي تغرد من جديد نحو الصعود والنمو لتتحدى عواصم العالم بإجتيازها الاختبار الأصعب والتحدي الأكبر والذي راهن الحاقدين والفاشلين على انهيارها إبان أزمة العالم المالية وأزمة ديون دبي! عادت وعاد الأمل العربي من جديد، أليس هي عاصمة العرب وانموذجه الجديد وفخره المجيد ؟

دبي بكل شرف تخلع اليوم لباس المعركة الاقتصادية الكبرى الذي شنها عليها الغرب والشرق ، وشكك في رؤيتها من شكك وحلل من حلل ، وتصدرت أخبارها عناوين الصحافة العالمية زوراً وبهتاناً اتهموها انها انكسرت بل ذهب احدهم ليصور دبي كإنها مدينة أشباح خلت من سكانها بل وهجروها! .

تعالوا يا أيها الناعقون الفاشلون تعالوا زوروا دبي الأن واذا حصلتم على حجز غرفة واحدة هذة الايام في أحدى فنادق دبي فتذكروا ما قلتم عنها تعالوا تصالحوا معها فهي لا تعادي احد حتى الذي اتهمها وشكك فيها وقال فيها ما قال! نحنا يا سادة في دبي نسينا ما قلتم لأننا نؤمن بالعمل لا الحديث والكلام الغير مفيد ، وكما قال قائدها الشيخ محمد بن راشد المكتوم:
“عندما يتحدث الناس نحن نعمل، وعندما يخططون نحن ننفذ، وعندما يترددون نتقدم نحو المستقبل بكل ثقة”.

مرت دبي بإزمة ثقة وليست أزمة مالية او ديون ! فالديون أمر طبيعي تشمل دول العالم قاطبة حتى الدول العظمى وبما فيهم الولايات المتحدة الامريكية نفسها تعاني من تخمة ديون تصل الى رقم التريليون! فلماذا اتهام دبي بذاتها في ذلك الوقت عن سائر الدول؟ اوليسا اليونان او بريطانيا او ايطاليا او اي دولة من دول العالم الاخرى متأثرة من الأزمة المالية والديون !؟.

نعم يا سادة ازمة دبي ازمة ثقة ، هل تستطيع هذة المدينة العربية الصاعدة في وسط الصحراء ان تقترض من اكبر بنوك العالم لمشاريعها الاستراتيجية وان توفي بتعهداتها؟ هذا كان التحدي في وسط موجة من الهجوم الإعلامي المكثف على دبي للنيل من سمعتها وللحد من صعودها وللجم اندفاعها فهل استطاعوا ان يثنوها بهجومهم؟ وهل دبي قبلت التحدي؟

لا لم يستطيعوا ان يوقفوا دبي عن المضي في رؤية قائدها وملهمها الشيخ محمد بن راشد المكتوم، ونعم دبي استطاعت ان تتحدى العالم وتقف في وسط الأزمة بقوة إتحادها الاماراتي وبقوة اقتصادها المتنوع ومركزها المالي القوي ، نعم استطاعت ان توفي بوعودها وتعهداتها وان تتقدم على اكبر الدول واعرقها والتي ما زالت تتعارك مع ازمة ديونها منذ الأزمة المالية والى الأن!.

دبي يا سادة يا إعلاميين قادرة بحكمة قائدها وعمل أبنائها ومثابرتهم ان تجتاز العقبات والمحن والتحديات ، الم يقل قائدها عن ذلك:

“إن خوفنا من السقوط يجب ألا يمنعنا من محاولة الوصول إلى القمة”.

وقد اجتازت والحمدلله عنق الأزمة المالية ، وايضاً ليس مستغرب على اصحاب القرار في دبي وهم يعلنون ان نمو دبي خلال السنة الجارية سيبلغ 4.5 ٪ فهذا بحد ذاته اعلان انتصار لدبي ، وهذا ليس نهاية المطاف ففي الحقيقة دبي لم تجمد اي مشروع حيوي بدأتة، فهي كل يوم تفاجئنا بتدشين مشروع من مشاريعها المبهرة وأخرها مبنى الأوبرا في وسط مشروع منطقة برج خليفة.

دبي ماضيه في توسعة المطار القديم واستكمال المطار الجديد ، دبي عازمه على الإنتهاء من تنفيذ شبكة المترو وبالفعل قد أنجزت المرحلة الأولى من الشبكة كما وعدت في موعده وشغلته، وماضية في إنجاز المراحل المتبقية حسب المخطط له، ولا تنسوا ان دبي افتتحت “برج خليفة” في وسط الأزمة وكذلك مشروع “ميدان” المتميز.

دبي تنمو وتنافس الكثير من مدن العالم وما علينا الا النظر الى تلك الإحصائيات بنظرة سريعة تم إقتباسها من مصادر ومقالات مختلفة حتى نستوعب مكانة دبي:

“احتلت دبي المرتبة الأولى الأكثر أهمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والمرتبة 13 عالمياً في مؤشر الثروة العالمي.

وقال تقرير الثروة العالمي الذي أصدرته شركة نايت فرانك، ومجموعة سيتي ان دبي حلت ثامنة على قائمة المدن الأسرع نمواً في الأهمية والتي ضمت 10 مدن تصدرتها بالترتيب بكين وشنغهاي ولندن، وجاءت باريس في المرتبة العاشرة.

وجاءت دبي في المرتبة 15 على قائمة المدن الأكثر أهمية خلال السنوات العشر الأخيرة والتي ضمت 20 مدينة. حيث تصدرت القائمة مدينة لندن، تلتها نيويورك، وبكين، وشنغهاي وسنغافورة وهونغ كونغ. وجاءت طوكيو ونيويورك في ذيل القائمة.

كما حل مواطنو الإمارات في قائمة أكثر الشعوب نمواً في الأهمية، قبل الاستراليين والإندونيسيين والفيتناميين. وجاء الصينيون في صدارة القائمة تلاهم الهنود والبرازيليون والماليزيون ثم النرويجيون والكازاخستانيون.

وحلت دبي في المرتبة العاشرة في قائمة جودة الحياة التي ضمت 20 مدينة، حيث جاءت لندن في المرتبة الأولى، تلتها سنغافورة، ثم نيويورك، وجنيف، وسدني. وجاءت روما بذيل القائمة في المرتبة 20، ودالاس في المرتبة 19.

واحتلت دبي المرتبة 11 في قائمة المعرفة والتأثير، حيث حلت لندن في المرتبة الأولى، ونيويورك في المرتبة الثانية، تلتها بوسطن، ثم باريس، وجنيف. كما حلت في المرتبة السابعة من حيث النشاط الاقتصادي، في قائمة عشرين مدينة تصدرتها لندن، ثم نيويورك، ثم هونغ كونغ، وشنغهاي، وسنغافورة، وتذيلتها فيينا وبرلين”.

في الختام دعونا نستشهد بكلمات قائدها الشيخ محمد بن راشد المكتوم لنستلهم منه العزيمة على التحدي والنجاح:

“لا مكان لكلمة مستحيل في قاموس القيادة، ومهما كانت الصعوبات كبيرة، فإن الإيمان والعزيمة والإصرار كفيلة بالتغلب عليها”.

د.علي العامري

Advertisements

قمة عربية في أحضان إيرانية!

أضف تعليق

ستعقد القمة العربية لقادة الدول العربية في العاصمة العراقية بغداد في التاسع والعشرين من شهر مارس بعد أن تأجلت القمة سنة لخلافات عربية عربية ولعدم الاستقرار السياسي والامني في العراق.

والسبب الثانى الذى يبرر عقد القمة فى العراق هو التأكيد على عروبة بغداد وسيادة الدولة العراقية، وأنها جزء من المنظومة العربية، وهي خطوة”شجاعة من الجامعة ومؤسساتها والرؤساء العرب”. هذا ما نسمعه يتردد في إعلامنا العربي!.

وكذلك مما يتردد إعلامياً تصريح وزير خارجية العراق قبيل انعقاد القمة لتبديد مخاوف بعض الدول العربية: “البشير لن يعتقل والبحرين ليست على أجندة القمة والمالكي لن يرأس القمة”!

فهذة التصريحات توضح لنا حجم التنازلات التي قدمتها العراق لإقناع جميع الدول العربية بالحضور ولأهمية إنعقاد القمة العربية في بغداد للحكومة العراقية!.

لماذا تقدم الحكومة العراقية التنازل تلو التنازل ومستميتة لإنعقاد القمة العربية في بغداد؟ سؤال يطرح نفسة ويحتاج إجابة فلنحلل ما هو السبب؟ وكذلك ننظر الى التمثيل العربي دون المستوى وكأن لسان حال العرب يقول “نذهب الى القمة بأي تمثيل كان، وبلا قرارات مصيرية او حاسمة وانما استحقاق لموعد ومكان القمة، وبيان على ورق وينقضي كل شيئ وبعدها كل واحد يذهب بطريق!”

الجواب المنطقي على كل ما تقدم من استماتة عراقية لإنعقاد القمة وموافقة عربية باردة لحضورها هو ان العراق دولة منبوذة عربياً بسبب تحكم ايران فيها! وهذا ليس ذنب الشعب العراقي والمؤكد ان الشعب العراقي غير منبوذ عربياً ، فشعب العراق ودولة العراق العربية هي من الدول الرئيسية في العالم العربي ولكن تمر بأسوء حالتها وإنكسارها علاوة على انها محتلة من قبل ايران ، ولهذا السبب فالحكومة العراقية تسعى من انعقاد القمة العربية على أراضيها ان تبرهن للعرب انها دولة عربية وأنها دولة مستقلة من ايران وأنها دولة عادت لتلعب دور رئيسي في المعادلة العربية!

اما الاجابة الأخرى والتي يجب ان نضعها في الحسبان هو ان العراق بالواقع دولة محتلة من ايران وان الحكومة العراقية تنفذ ما يملي عليها من ايران وتتبع الأجندة الإيرانية ! واذا ما رجعنا الى عقلية الحاكم لا المحكوم اي ايران لا العراق وماذا تريد ايران من انعقاد القمة سنتوصل الى الجواب التالي:

ايران تعيش أزمة داخلية وحصار اقتصادي، وإيران تعيش أزمة خسارة حليفها العربي سوريا، وإيران تخسر سمعتها في بلاد العرب ولكن ما زالت تتحكم بالعراق ومن خلال العراق يمكن ان تناور لكي تنقذ سوريا من خلال محاولة تجنيب سوريا اي قرار عربي جديد ضدها ، وتسعى ايضاً أي ايران بتجنب مناقشة الشأن العراقي المتأزم في القمة العربية وذلك لأنة شأن إيراني صرف! ، فهدف ايران هو تثبيت الحكم العراقي العميل لأيران،
ففي حال انعقاد القمة في بغداد تكون الدول العربية اعترفت بالحكومة العراقية العميلة، وبهذا تكون ايران نجحت في تسويق الحكومة العراقية العميلة عربياً، ونتيجة لذلك ستكون الحكومة العراقية العميلة الحليف الاستراتيجي البديل لسوريا حال سقط بشار الاسد، ومن خلال العراق يمكن ان تسوق ايران نفطها وبضائعها وان تكون البوابة الاقتصادية الإيرانية الكبرى، فالعراق هي الجائزة الكبرى لايران.

على العرب ان يتعاملوا مع حكومة العراق العميلة على انها عميلة ويجب ان يفرضوا اجندتهم على العراق ولا يقفوا عند انعقاد القمة العربية في العراق وفقط! ولكن يجب عليهم طرح مبادرة ترجع الحكم في العراق الى أهله العراقيين، فبهذة المبادرة ستكون الدول العربية حققت إنجاز كبير من انعقاد القمة العربية في بغداد وستلقن ايران درس في فن السياسة! ولكن خاب ظني فالعرب لا توجد لديهم أجندة وكل ما لديهم خلافات وبيان عربي اتفق عليه سلفاً وهو لا يبرئ الجرح ولا يروي العطش!.

د.علي العامري

ثورات وحفلات!

أضف تعليق

الثورات العربية كالإعصار تضرب الوطن العربي شمالاً وجنوباً ! أو كم وصفتها وزيرة خارجية الولايات المتحدة السيدة هيلاري كلينتون قبل ان نتصور او نتوقع ماذا سيحدث وقالت: ” ان العالم العربي مقبل على زلزال كبير سيهز الأنظمة الديكتاتورية العربية” وصدقت توقعات كلينتون وها نحنا نشهد زلزال الأنظمة الشمولية او كما سماها الرئيس الامريكي باراك أوباما الربيع العربي.

شاهدنا في موجة الثورات العربية التي تضرب المنطقة كيف كان مصير هؤلاء الطغاة فمنهم من هرب مدحوراً ومنهم من قتل مذعوراً ومنهم من سجن مذلولاً ومنهم من حرق مقهوراً ومنهم من ينتظر مصيره البائس قريباً!.

وما لنا في هذا المقام الا ان نتذكر قول الله تعالى “فانظر كيف كان عاقبة الظالمين”.

تكاد ان تنهي موجة الثورات العربية ضربتها القاضية في سوريا العريقة ، فما زال “بشار أسد” يصارع ويقاوم شعبة الثائر بقصفهم وقتلهم وبكل ما أوتي من قوة منه ومن حلفائه الفرس والروس ولكن علمنا التاريخ ونعرف مسبقاً ما هو مصير بشار! إلا تباً على بشار وزمرتة وحلفائه فأنتظروا عذاب الله ، لن تستطيعوا ان تهربوا اذا جاء موعده!
كقول الله تعالى:
“وتلك القرى أهلكنهم لما ظلموا وجعلنا لمهلكهم موعداً”.
ومن أمثال “بشار أسد” وغيره من الطغاة والظالمين مصير معلوم عند الله ولا يأخره الا لكي يفتن الناس في مالهم وأهلهم ، واما بشار وأمثالة فقد قال الله تعالى عنهم:
“الذين يظلمون الناس ويبغون في الأرض بغير الحق أولئك لهم عذابٌ أليم”.

بشار طغى وبغى في البلاد والعباد وتطاول على كل الأديان والأعراف والمبادئ الانسانية وانه لمؤلم ان نرى ما يحصل لإخوتنا في الشام من حرق واغتصاب وقتل وتدمير انه مؤلم ومبكي ولا حول لنا ولا قوة الا بالله العلي العظيم، هو وحدة قادر ان ينقذهم من مخالب وانياب ومدافع بشار.

لا يسعنا ونحنا نرى تلك المشاهد المؤلمة في الاعلام عن أهلنا في الشام الا ان ندعو الله لهم بالرحمة على من رحل والثبات على من بقى وإن لله وإن إلية راجعون.

ولكن أليس من العيب وسوء الأخلاق ان تقام الحفلات الغنائية والراقصة في بعض البلدان العربية؟
والله لو اصابكم ما أصاب اهل الشام من بلاء ومجازر وهي اعظم مما يفعله الإسرائيليين بالفلسطينيين لأحسستم بما يحسه المشردين واليتامى والمعذبين من اهل الشام ، انها كبيرة يا عرب فكيف لكم ان تقيموا الحفلات؟ بدل ان تذرفوا الدموع تقرعوا الطبول! والله لو ان بيت جارك أقيم فية عزاء وانت في بيتك أحييت حفل غنائي! ماذا يمكن ان يقول الجيران عنك؟ اقل وصف عنك هو خسيس! او نذل!.
إتقوا الله يا عرب في إخوتكم في الشام وكفوا عن إقامة الحفلات في هذا الوقت بالذات فالدماء ما زالت تسيل ولم تجف.
وادعوا الله لإخوتكم في الشام عند كل صلاة وفي ادبار الليل ، وتصدقوا لهم بأي شيئ بالمال أو بغيره، فإنها فريضة وتعتبر عند الله من الجهاد، فمن وسائل الجهاد في سبيل الله تجهيز الغزاة وقد جاء في فضل ذلك عدة أحاديث صحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم منها قوله:
(من جهز غازيا في سبيل الله فقد غزا، ومن خلف غازيا في سبيل الله في أهله بخير فقد غزا) .

وقوله صلى الله عليه وسلم : (من جهز غازيا في سبيل الله كان له مثل أجره من غير أن ينتقص من أجر الغازي شيئا) .

اللهم أني بلغت اللهم فأشهد.

د. علي العامري

“آل مكتوم” سر نجاح دبي

تعليق واحد

فليعذرني إخواني وأهلي في عموم الخليج العربي فأنا لا امدح أو أتجمل ولكن هذة الحقيقة فدبي عاصمة الخليج بجدارة ولو إنهم لم يسموها بعد !. فما سر نجاح دبي؟ فالكثير تكلموا ويتكلمون ويحللون عن سر نجاح دبي! وتعددت الأسباب والتحليلات ، ولكن ما هو سر ومفتاح النجاح؟.

فإذا تحدثنا بواقع وصراحة فالسر في نجاح دبي الحقيقي هو فن الحكم في الاسرة الحاكمة في دبي”عائلة آل مكتوم” الكرام، هذة ليس مجاملة يمكن ان يتهمني فيها البعض! ولكنه واقع نعيشة ونحسة ونلمسة ونتشارك فية نحنا أهل دبي مع آل مكتوم، فهذا السر يعرفه اهل دبي تمام المعرفة فأسألوهم!.

دبي مدينة عالمية يفتخر بها كل خليجي وعربي من كل الفئات والطوائف والمذاهب والمهن والجنسيات، فالتاجر يحبها ورجل الدين أيضاً يحبها ورجل الدولة والأكاديمي والفنان والطالب والسائح والعاشق والفاضي كذلك يحبها، فهي لهم كلهم ! كلهم يحبونها، منهم من يحبها ويهيم فيها حباً ويمدحها، ومنهم من يحبها سراً ولا يبوح بسره ولا أدري لماذا! ، ومنهم من يحبها سراً وينتقدها حسداً لمرضاً في نفسة والناس أجناس طبعاً!.

دبي تعني ” آل مكتوم” عائلة كريمة متميزة لها رؤية متقدمة وعقلية عبقرية وأسلوب فريد في الحكم والادارة انعكس ذلك على المدينة ونظامها وانضباطها وأمنها وحيويتها وكذلك انعكس على مجتمع دبي! فما هو مجتمع دبي؟ “مجتمع دبي” يعني كل من يتواجد على أرض دبي من مواطن إماراتي وخليجي وعربي وأجنبي جميعهم يشكلون مجتمع دبي،وجميعهم تفاعلوا بإنسجام تام مع نظام دبي المنضبط ، واصبحوا عائلة واحدة متعددة الأعراق والأجناس والأديان والطوائف والمذاهب ،في خلية واحدة اسمها مجتمع دبي!.

في دبي لن تسمع عن مشكلة طائفية او دينية او اي نوع من العنصرية البشرية! ، هذا الأمر أخر أهتمامات المجتمع في دبي من كل الاجناس والاديان ، يتركز الاهتمام في مجتمع دبي في الإبداع والتميز والمبادرة والنمو، والموظف في دبي مبدع ويستمر في العطاء والابداع والتألق والابتسامة ! وإذا بحثت فستجد هذا النموذج من الموظف المبدع في اي شركة او مؤسسة خاصة او حكومية، فهذا الموظف المبدع المتميز هو كنز دبي وعامل من عوامل نجاحها وتميزها، لن تجد في دبي موظف محسوب او حزبي او طائفي الخ، فالابداع هو ما يميزك كموظف او تاجر او فنان الخ في مجتمع دبي!.

فكل انسان قادم الى دبي ويحمل رواسب حزبية او طائفية او عنصرية او عرقية من اي نوع كانت يجب ان يتركها خلفة وينساها قبل ان يفكر بالقدوم الى دبي، وعليه ان يستعد بالاندماج والانسجام والتأقلم مع نظام مجتمع دبي المنضبط ، مجتمع لا يميز الا المبدع الحقيقي فقط!.

فخلطة سر نجاح دبي:

“نجاح دبي هو هذا الموظف العالمي المبدع في مجتمع دبي المنضبط ، والذي حفز الإبداع والانضباط هو اسلوب الحكم والإدارة الفريد للعائلة الحاكمة “آل مكتوم” فهذا هو السر العجيب باختصار شديد.

فالثالوث المتكامل لنجاح دبي يتكون من مجتمع دبي ، الموظف المبدع ، حكم آل مكتوم. فما هو سر آل مكتوم في فن الحكم والإدارة ؟

فن الحكم عندأسرة ال مكتوم يمتد الى سنوات بعيدة من عام ١٨٣٣ ولهذا اليوم .

دبي كانت قرية صغيرة لا يميزها شيئ عن المناطق المحيطة بها الى ان قدم إليها للحكم آل مكتوم من العام ١٨٣٣ ومن حينها دبي تسابق زمانها الى ان اصبحت اليوم مدينة عالمية يشار اليها بين أشهر المدن العالمية.
آل مكتوم لهم أسلوب مميز وفريد في الحكم ولكن ما يميزهم عن غيرهم على مر تلك العقود في الحكم هو الإصرار على ترسية العدل وتحفيز التجارة واحترام المواثيق واحترام جميع الأديان والمذاهب والأعراق والأجناس والجهد والعمل المتواصل في التطوير، فالحكم عند آل مكتوم هو تكليف وليس تشريف، وايضا مشاركة المجتمع وسياسة المجلس المفتوح وهذة اهم مميزات ال مكتوم في الحكم.

فقد أضاف كل حاكم في دبي إنجاز للمدينة يحسب له في زمانة ، فلا عجب في ذلك وهم كلهم يشتركون في الخصال التي ذكرناها أعلاه ،وكل منهم له أثر في حكمة فمنهم من أسس الأحلاف العسكرية لحماية المدينة من التهديدات في حينها، ومنهم من ألغى الضرائب لتشجيع التجارة وجذب المستثمرين الأجانب في وقت لا يوجد حتى نظام حكم في المناطق المجاورة، ومنهم من سعى لإتحاد مع مع قطر او مع الامارات المجاورة والتي تشكل دولة الامارات اليوم ، ومنهم من وسع في خور دبي، ومنهم من شيد المدارس والمستشفيات ،ومنهم من شيد الميناء والمطار ،ومنهم من شيد الأبراج وناطحات السحاب بل الى تشييد أطول الأبراج في العالم وتسيير شبكة القطارات، وتوسيع المطار، بل الى إضافة مطار أخر للمدينة ، والمسيرة مستمرة من نجاح الى نجاح وعطاء لا ينضب وعزيمة لا تتعب ، آل مكتوم هم سر نجاح دبي عمن يبحث عن السر!.

د.علي العامري

الربيع العربي

تعليق واحد

يعتقد الكثير من الناس ان الطقس الربيعي في الوطن العربي يشمل جميع الدول العربية! مسكين من اعتقد ذلك فطقس المغرب غير عن الجزائر وطقس تونس غير عن السودان وطقس مصر غير عن الخليج فلا نظلم انفسنا في التشبيهات ، فالأجواء تختلف من مناخ الى مناخ وكذلك من ناس وأجناس !

ما مر على الثورات العربية من ربيع شمل المغرب وكان الطقس ممتع فية ، وقد تعود الناس على مسايرة التغير المناخي ولبس ما يناسب الطقس ، وقد تأقلم اهل المغرب على التغيير مع كل مناخ ، ومر فصل الربيع ممتع وجميل!.

ولكن الطقس المتقلب لم يمر على موريتانيا وجاوزها وظل جوها مشحون والناس تترقب متى ينقلب الطقس والكل في الانتظار، ولا اعتقد ان الانتظار سيطول في موريتانيا فالأجواء تبشر بتغيير مناخي قريب!.

وما زالت الأجواء في الجزائر ملبدة بالغيوم الركامية والناس تترقب عواصف وأعاصير قادمة من المتوسط، لكن متى؟ لا أحد يعلم فالعلم عند الله ، ولكن كل التوقعات المناخية تؤكد ان الطقس سيكون سيئ الى أسوأ بسبب التيارات المتضاربة منها الساخنة والباردة والتي ممكن ان تسبب كارثة مناخية تعصف بالبلاد والعباد والكل جاهز لهذا السيناريوا حسب توقعات الأرصاد الجوية !.

واذا عرجنا على تونس وطقسها فهي تعيش افضل فصول السنة من ربيع عربي مزهر وجو معتدل جميل، ولو ان هناك بعض التيارات الغريبة التي تهب من حين الى أخر ولكن هذا لا يعكر صفو الربيع العربي في تونس فقد أينعت جميع الزهور الجميلة وحان وقت قطافها!.

وفي الجارة ليبيا مر الربيع بسرعة واصبح المناخ فجأة صيفي ولا أحد يملك التنبؤ ماذا يمكن ان يحدث من تحولات في المناخ الليبي، هناك من الخبراء من يتوقع ان يعود الربيع مزهر وجميل، ومنهم من يعتقد ان الصيف قد يطول ، ومنهم من متشائم ويتوقع رياح صحراوية ستقتلع الزرع والضرع وستقطع البلاد والعباد الى دويلات متناحرة والله اعلم والايام القادمة ستخرج ما عندها ، ولكن كل ما استعجل الناس في التجهيز للقادم كان المجهول افضل!.

واذا مررنا بأم الدنيا مصر ومناخها وطقسها فلزم ان نستعين بجميع خبراء المناخ العالميين في الأرض لدراسة طقس مصر، فهو مهم ومهم جداً لتأثيراتة على مناخ الوطن العربي بأكمله وذلك لموقع مصر في وسط وقلب الوطن العربي وأي تأثير مناخي في مصر حتماً سيغير في مناخ كامل الوطن العربي ، فمصر تعيش بدايات ربيع غير مستقر لا أحد من الخبراء يمكن ان يتنبأ او يتوقع بحالة الطقس غداً في مصر فكل الفصول تتشابك في مصر في كل يوم ، ولو ان بعض الخبراء يستبشرون بربيع عربي زاهر وجميل سيطل على مصر، الا ان الخبراء الأخرين متشائمين من المناخ القادم في مصر ويتوقعون صيفاً حاراً وطويل لا يمكن التوقع متى ينتهي، ولكن الخبراء المصريين يقولون ان الطقس ربيع وسيظل ربيع وسيزهر قريباً وزهوره ستفوح على كامل الوطن العربي وسيشم ريح عطرة من المحيط الى الخليج!.

اما طقس السودان فهو طقس كئيب وممل والسودان تتعرض منذ سنوات لتيار واحد يزيد سرعتة احياناً مما سبب بتر لطرف من أطراف السودان ، وهذا التيار المسموم لا احد يتوقع متى سيزول ولكن حتماً لن يستمر طويلاً ، ويقول الخبراء ان الرياح القادمة من مصر ممكن ان تؤثر على طقس السودان وحتى الرياح القادمة من الجزيرة العربية والتي توقفت من زمان بإمكان هذة الريح ان تؤثر على المناخ عموما ولكن لن يستطيع وقف التيار المسموم في السودان الا منخفض جوي يولد في السودان نفسها ويصد التيار المسموم للابد !.

في سوريا الامر مختلف تماماً فالطقس على غير العادة هذة السنة فبعد خريف طويل تجاوز الأربعون عاما ، الا ان هذة السنة الأعاصير تضرب أرياف وأطراف سوريا ومتوقع لها ان تضرب دمشق قريباً، والأعاصير قادمة من الجزيرة العربية ومحملة بالأتربة ، ويتوقع خبراء الطقس ان تقتلع الأعاصير الأشجار السامة وتبقي على الأشجار المباركة والأصيلة، وكذلك عقد جميع خبراء الطقس في العالم من اوروبيين وأمريكان وروس وصينيين وايرانيين وعرب اجتماعات للمساعدة لإنقاذ سوريا من الإعصار القادم والذي يتوقع ان يكون مدمر، وقد اختلف الخبراء ولأول مرة فالروس والصينيين يتوقعون ان يصمد النظام في وجة الإعصار ، والإيرانيين شرعوا في مساعدة النظام على التصدي للأعصار ، والخبراء العرب مشتتون ومترددون فمنهم من انسحب ومنهم من قرر تبني رأي الروس والصينيين ومنهم الخليجيين الذين اتخذوا قرار في الطلب بإصرار من النظام بإعلان المنطقة منكوبة ورحيل النظام حتى يجنب الناس الهلاك المتوقع ، ومازال الخبراء الأمريكان والأوروبيين يناقشون الحالة المستعصية الى يومنا هذا ووحدهم الإسرائيليين اعلنوا سراً رفضهم رأي الخليجيين وذهبوا يقنعون الأوروبيين والأمريكان بوجهة نظرهم على تبني الرأي الروسي الصيني لتأثير التغيير المناخي على دولتهم! ومازال الوضع حرج للغاية والاعصار قادم وقريب جداً، ولا أحد يمكن ان يتوقع ماذا سيحدث فالعالم بأكمله ينتظر الكارثة ووحدهم الخليجيين متفائلين بالتغيير القادم في سوريا!.

اما المناخ في الاردن فهو شتوي وبادر ويتخلله موجات حارة بين الحين والأخر، هذة التيارات الحارة المتكررة يرجح الخبراء انها تتحرك من مصر، ولكن لا تأثير لها في الطقس الشتوي البارد عموماً ولو انها بعض الاحيان تسخن كثيراً ولكن بفضل جاهزية الحكومة تمر مرور الكرام ولكن بعض الخبراء يربطون تغير الطقس الاردني مستقبلاً بالمناخ السوري والمصري فأي تغيير هناك سيؤثر حتماً على الطقس الاردني ، ومهما حصل من تبدلات مناخية في الاردن فالخليج مستعد ان يساعد الاردن على الصمود في وجة اي تيارات او حتى أعاصير مستقبلية!.

الطقس في لبنان في خريف ممل ودائم، وحالة من المناخ الغير مطمأن بتاتاً فالأجواء القريبة في سوريا عاصفة وكارثية، واذا حصل أي دمار في سوريا من جراء الإعصار القادم بقوة لا بد وان يؤثر ذلك على المناخ اللبناني مما سيجعل الطقس في لبنان مستقبلاً يتناغم مع الطقس السوري سلباً او ايجاباً، ويتوقع جميع الخبراء ان طقس لبنان في حالة سكون مناخي لا هو حار ولا هو ربيع وهو قريب للمناخ الخريفي ولكن إعصار سوريا بالتأكيد سيؤثر على طقس لبنان!.

الطقس في العراق مستمر منذ سنوات في صيف حار جداً مما جعل الكثير من العراقيين يهاجرون من وطنهم الى جميع اصقاع العالم، ويقول خبراء الطقس ان هناك مؤشرات إيجابية ان تأثير الرياح القادمة من الجزيرة العربية بدأت تهب على العراق وتؤثر فية بعد ما انحرفت الرياح القادمة من بلاد فارس والتي حملت أمراض وأوبئة قاتلة منذ سنوات وكادت ان تقضي على العراقيين والعراق، ولولا رحمة ربك لتمزقت العراق من شدة تلك الريح الفارسية الممرضة ، ولكن مؤخراً هبت عليهم نسائم عربية قادمة من الجزيرة العربية مؤخراً مما جعل الأمل يتجدد في نفوس العراقيين واستشعروا برياح نظيفة تحمل الأمل لهم بعد سنوات عجاف من رياح فارسية نتنة !.

طقس اليمن متلاطم وكثير التيارات من كل اتجاه مما يجعل طقس اليمن غير مستقر ، وذلك بسبب موقع اليمن في جنوب الجزيرة العربية فتأثير التيار القادم من الخليج معتدل وعليل، والتيار القادم من الشمال الأقصى ساخن ومسموم، والتيار القادم من أجواء اليمن نفسها يشوبه تيار مزدوج حار وبارد في نفس الوقت ومازالت الأجواء اليمنية غير مستقرة ، ويقول بعض الخبراء ان ربيع عربي قادم لليمن سيكون الافضل ، وبعض الخبراء يقولون ان التيارات المتضاربة من داخل وخارج اليمن يمكن ان تصطدم وتعصف بالبلد وتخلف كارثة كبرى لا يعلم بها الا رب العباد ومازالت التيارات متلاطمة في اليمن والكل يدعو ربة ان تتخطى هذة التيارات ارض اليمن ليعود اليمن السعيد كما كان!.

طقس الخليج! الجميع ينتظر الربيع العربي في الخليج وقد توقع الكثير من الخبراء العرب والأجانب ان يحصل ربيع عربي في الخليج هذة السنة! ولم يأتي هذا الربيع ولم يستطيع خبير اجنبي واحد ان يتنبأ بطقس الخليج الا خبير خليجي واحد قال لجميع الخبراء العرب والأجانب ” أنا خبير خليجي واعرف طقس ومناخ الخليج والجزيرة العربية اكثر منكم فخذوا مني هذة التوقعات:

“الخليج لم يعرف ربيع في تاريخة الا ربيع واحد حصل منذ مئات السنين ولن يتكرر بعده، وهذا التاريخ هو مولد خاتم الانبياء والمرسلين وبزوغ رسالة الاسلام في ارض الجزيرة العربية فمنذ ذلك الربيع لم نرى ربيع مزهر مثلة ، ولكن عندما يعم الربيع العربي على كافة ارض العرب ستكون ارض الخليج خصبة لتنبت افضل زهورها، وارض الخليج يا خبراء تأتيها رياح موسمية ولكنها محملة بالأتربة “والغبار” فقط ، فلا تتوقعون يا خبراء أي تأثير للتيارات المختلفة الآتية شرقاً او غرباً على الخليج! ولا يمكنها ان تغير أو تؤثر شيئ في جذور الخليج لأن جذورها قوية وعميقة وضاربة في الارض والتاريخ ! ولكن ممكن ان تثير الأتربة والغبار! .

د.علي العامري

الشعب الثائر والأسد الهائج؟

أضف تعليق

وأنا أشاهد نشرات الأخبار اليومية في ما يخص الشأن السوري من الثورة المباركة وكذلك وأنا أبحر في الانترنت على الكثير من المواقع المختصة في القضية السورية إستوقفتني كلمة تتكرر على لسان أغلب المحللين العسكريين وغيرهم عن “مقارنة” الجيش السوري النظامي مع الجيش السوري الحر!.

مع احترامي لجميع السادة المحللين فهذة مقارنة خاطئة وظالمة وخبيثة في نفس الوقت!.

ولكن دعونا نفكر قليلاً في خلفية هذة المقارنة، فعند كل عملية عسكرية ينفذها الجيش النظامي أو بالأحرى كتائب الأسد كما توصف على لسان الثوار، يخرج علينا احد المحللين العسكريين ويقارن جاهزية هذا الجيش وذاك وقدرة هذا الجيش وذاك الخ ! وكأن المعارك تدار بين جيشين متوازنيين وهذا أمر خطير للغاية ، الا تعلمون يا سادة أنكم تظلمون الثوار بمقارنتكم هذة، فليس من المنطق ان تقارنوا جيش دولة نظامي بجميع عتادة وأسلحتة ومدرعاتة ودباباتة وطائراتة ومخابراتة بمجموعات متناثرة من الثوار وهم في الأصل من المنشقين من الجيش ومعهم بعض الاسلحة الخفيفة التي حملوها هرباً وبضع من الرصاصات! إنشق هؤلاء ليحموا اهليهم من ألة القتل الأسدية ، إذاً كيف لكم ان تحللوا كذباً يا سادة وان تقارنوا وتتبججوا بعدها بإنتصار الجيش النظامي في بابا عمرو او إدلب او غيرها من المناطق السورية على الثوار او الجيش السوري الحر! انها مقارنة خائبة وظالمة يا سادة، ولا ينبغي عليكم المضي في هذة المقارنة لأنكم بذلك تخدمون إدعائات النظام الأسدي وتسدون له خدمة جليلة بقصد أو بدون قصد بإدعائات الأسد الكاذبة بإن هناك عصابات مسلحة مدربة وإرهابية تقوم بالعبث والفساد بالبلاد والعباد ! والنظام المظلوم يقوم بتطهير البلاد من شرهم وإرهابهم هكذا هي دعاية النظام هل تصدقون هذة التراهات والمسرحيات القذرة والغبية التي يستخدمها النظام ؟ وأنتم يا سادة يا محللون سائرون في درب النظام بتحليلاتكم ومقارنتكم هذة ، فالجيش السورى الحر مجموعات بسيطة غير مترابطة ولا منظمة تتشكل من منشقين هاربين من بطش شبيحة النظام يهربون بجلدهم وأرواحهم ويتحصنون في مدنهم وقراهم لكي يدافعوا عن أهلهم العزل من موتاً قادم! فهم ليسوا حتى ميليشيا منظمة ويا ليتهم كانوا كذلك لأختلف الوضع!.

النظام الأسدي وشبيحتة يا سادة لا قيمة معنوية لديهم ولا إنسانية في قلوبهم فهم من طينة نجسة أختارها النظام بعناية فائقة ومن اراضي محددة تنبت هذة النطفة النجسة! فهؤلاء لا دين لهم ولا إنسانية بداخلهم، فهم يسموا بشراً من الخارج ولكنهم ليسوا بشر! رأينا كيف يعذبون ويغتصبون ويذبحون ويقتلون الأطفال والنساء والرجال وحتى الحيوان خسة ونذالة! فهم أبعد من ان يجابهوا ولو قوة صغيرة منظمة تحمل من الروح القتالية والمعنوية ما تحملة لأن هذة القوة الصغيرة تؤمن بقضية والأخرين لا يملكونها ولا يحلمون بها كذلك!.
فها نحنا رأينا الجيش الأسدي بعتادتة وعنجهيتة كيف استمر 28 يوما حتى استطاع ان يدخل حي في حمص هو بابا عمرو! وهل دخلها بالقتال الشريف؟ لا يا سادة لم يستطيع ان يقاتل اهلها الثائرين وجه لوجة، وانما قصفها عن بعد طيلة تلك الايام ودمر كل شيئ حي يتحرك فيها، وقصف البيوت على رؤوس ساكنيها حتى استطاع ان يدخلها بعد 28 يوماً ودخلها والحي خالي من أهله الاحياء، لم يبقى أحد ومن بقي على قيد الحياة هم من هربوا من هول القصف والدمار! وما بقي بعد ذلك هو انقاض حي كان يعرف بإسم “بابا عمرو” ولكن هذا الحي سطر أسمة في التاريخ كرمز من رموز الثورة السورية المباركة كيف لا وهو يحمل اسم المجاهد والصحابي الكبير “عمرو بن معد يكرب” أليس هو من ضرب الضربة الاولى قائد الفرس “رستم” حين انتصر المسلمون على الفرس ! فالحي يحمل معنى ورمز إسلامي كبير لن تمحوه ألة القتل الأسدية ولا حليفها الفارسي !.

فأعود وأذكر ان المقارنة جائرة ، فالتوصيف الأدق هو جيش نظامي صوب ألتة العسكرية تجاة شعبة لأنهم فقط طلبوا الحرية فقرر معاقبتهم وقتلهم، وقتل كل من يقول له لا! وسيظل يقاتل ومن خلفة حليفة الإيراني الى ان يقضي الله أمراً كان مكتوبا ، وعلى المسلمين عموماً والعرب خصوصاً والخليجيين بالتحديد تسليح الشعب السوري والثوار خصوصا حتى يستطيعوا الدفاع عن انفسهم فقط لا غير حتى يأتي أمر الله لهم بالنصر وهذا ليس بمعجز الله وكما قال الله تعالى في محكم أياتة:
(حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّواْ أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُواْ جَاءهُمْ نَصْرُنَا فَنُجِّيَ مَن نَّشَاء وَلاَ يُرَدُّ بَأْسُنَا عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِين) ( يوسف)

ففي سوريا الدماء تسيل كل يوم ، وقد أرتوت بها ارض الشام المباركة ولا بد ان تنبت الارض من تلك الدماء الزكية رجال هم نصر الأمة كما وعد نبينا العربي الامين ، والنصر بإذن الله قادم لا محال، وكقول سيدنا محمد صلى الله علية وسلم : “إنما النصر صبر ساعة”.

أن قوة الأسد لا تسوى شيئ من قوة طغاة أشد من الأسد ظلماً وطغياناً، فقد سحقوا واندحروا في مزبلة التاريخ! فهيكل قوة الأسد هش فلو انكسر عضو رئيسي في هيكل قوتة سينهار حتماً بإذن الله ولا عاصم له من بعد طغيانه وجبروتة كما ذكر الله في محكم أياتة “قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم” ( هود)

وفي المقارنة بين جنود النصر نستذكر كلمة قالها صلاح الدين وهو يتفقد أحوال الجند ليلاً، فوجد خيمة بها عدد من الجند يقرءون كتاب الله ويقومون الليل، فسجل له التاريخ هذه المقولة: “من هنا يأتي النصر”ومر على أخرى، فوجدها نائمة، فقال: “من هنا تأتي الهزيمة”.
فهؤلاء الثوار في سوريا يستحقون فعلاً أن ينصروا ويدعموا منا بكل ما نملك، لأنهم تحملوا في ذات الله الكثير، واستنفدوا كل أسباب الأرض،
فسيتحقق نصر الله لهم رغم عدد وعتاد عدوهم والله قادر على كل شيئ ولا يعجزه شيئ فإن اراد الله شيئ انما يقول له كن فيكون.
وسيصطاد الشعب الثأر الأسد الهائج مهما كانت التضحيات والعقبات والمؤامرات، فالله سينصر عبادة المظلومين على الظالم المستبد فهذة سنن الله ولا تبديل لسنن الله مهما صنعوا.

نختم هذا المقال بحديث نبوي في النصر بعد الجهاد والمشقة وهو :
“من لقي الله بغير أثر من جهاد، لقي الله وفيه ثلمة”.

د.علي العامري

العبث بمقابر الإنجليز في ليبيا ليس من الإسلام!

أضف تعليق

العبث بمقابر الإنجليز في ليبيا ليس من الاسلام !

كيف يتم ذلك وبالصوت والصورة العبث بمقابر يهود ومسيحيين إنجليز؟ هؤلاء عساكر قضوا في الحرب العالمية الثانية في أرض ليبيا ودفنوا فيها واحترمت مقابرهم كأخوة في الانسانية وأهل كتاب ،اذاً العبث في قبور هؤلاء وهدمها ونبشها من ثلة من الليبين الجهلة الذين لا يفقهون من الدين شيئ بل على النقيض هم أعداء الدين! هذا عمل مرفوض ولا يمت للإسلام بصلة ونتأسف كمسلمين عن هذة الأفعال الهمجية البربرية والإسلام براء منها.

يا رجال الدين ويا حكماء الأمة أوقفوا هؤلاء الرعاع من تدنيس سمعة الإسلام بهكذا تصرفات بعيدة عن الاسلام وتصرفات بعيدة عن المبادئ الإنسانية فلا يجوز شرعاً ولا عرفاً ولا أخلاقاً ان نتفرج على تلك الأفعال ونظل صامتين، فأقل رد فعل نحتاجة الأن هو إدانة هذة التصرفات من رجال الدين المسلمين كافة ، وعلى السلطات الليبية معاقبة هؤلاء الذين قاموا بالعبث بمقابر الإنجليز فوراً ، فالإسلام رسالة تسامح ولا يقبل الإسلام ولا المسلمين مثل هذة التصرفات والأفعال.
ويقول نبي الرحمة صلى الله علية وسلم:
“انما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق”.

وهذة التصرفات عار على المسلمين وأخلاقهم وعلى العرب وعاداتهم فليتوقف هذا النزيف في سمعة الاسلام من مجموعات جاهلة بدينها ودنياها والعياذ بالله.

أنني أعجز عن التعبير بالكلام أو الإستعانة بآيات القران وحديث الرسول صلى الله علية وسلم فلا يوجد عذر لهؤلاء حتى لو إستندوا في فعلتهم بأي من تعاليم الأديان أجمعها وحتى لو في منطق الملحدين لن يجدوا عذراً لفعلتهم القبيحة! المطلوب الأن من دعاة الدين ان يقفوا بحزم ويوضحوا للعالم رفضهم لتلك الأفعال وأنها عار على الاسلام والمسلمين وان الاسلام يحرمها، فصمتكم يا دعاة الدين عن مسائل وأفعال كهذي انما تقاعس عن نصرة الاسلام وسمعتة.

د.علي العامري

Older Entries