قالها بوخالد الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد أبوظبي ويكررها شعب الامارات فرد فرد خلف سموه “البيت متوحد”.

شعب الامارات عائلة واحده وبيت واحد وبيتهم متوحد ولا حسد ، وحين يقولها بوخالد نصدقها ونحس بها ونعيشها ولا نشك فيها فكلنا في شعب الامارات نرددها خلفك يا بوخالد ونقول البيت متوحد.

تعيش الامارات حكومة وشعب فرحة الانتصار في بطولة كأس الخليج العربي ” خليجي ٢١” وفي غمرة الفرحة بالانتصار وصلنا صوت سيدي ومحبوب الشعب بوخالد وهو يهنئ شعب الامارات بالفوز فإتصال بوخالد كان فوز وإنتصار بحد ذاته ، لأنه يشعرنا كم نحن قريبين من بعض حكومة وشعب ، نحزن ونفرح ننتصر وننهزم ولكن يظل البيت متوحد.

عندما يفرح ويغضب ويحزن وينتصر شعب بأكمله بنفس مستوى الشعور والإحساس فلها دلالة واحدة فقط وهي ان شعب الامارات من أقصاه الى أقصاه عائلة واحدة وان البيت متوحد.

شعب الامارات يحسد على النعم التي منى الله عليه ، وقبل هذا وذاك يحسد على أولياء أمور كالشيوخ عندنا، فالله درك يا دار زايد ما دام البيت متوحد.

الامارات في لغة الأرقام والإحصائيات التنموية تقع في رأس قائمة دول المنطقة وهذا لم ولن يحصل لولا قيادتة الحكيمة وشعبه الواعي وقبل هذا وذاك بسبب ان البيت متوحد.

الامارات الأن تحصد ثمار سنوات من البناء والعمل الذي أسسه الأباء المؤسسين الذين انتقلوا الى رحمة الله مثل الشيخ زايد والشيخ راشد وإخوانهم حكام الامارات الأخرين، حيث وحدوا البيت والحمد لله مازال البيت متوحد.

في كل دول العالم تمر الأمم بفتن ومؤامرات داخلية وخارجية ولا أضعف من مجابهة تلك الفتن والمؤامرات بجبهة داخلية متشرذمة ومتفتته ولكن هنا في الامارات والحمدلله تتكسر وتختفي وتفشل كل الفتن والمؤامرات لأنه وببساطة “البيت متوحد”.

د. علي العامري

Advertisements