كثيرون هم من يملكون قصص وأفكار وخواطر وكلمات لا يكتبونها خوفاً من الناس او خوفاً من الخطأ او تكاسلاً منهم.

أهمية الكتابة ليست للشهرة والانتشار فقط ولكن أهميتها تكمن في الجانب النفسي، فعندما يخرج الانسان هذه الهموم والأفكار والخواطر والأشعار الحبيسه يرتاح من عناء حمل تلك الحمولة عن كاهله وهذه حقيقة في علم النفس .

كثير من الذين يكتبون باستمرار يشعرون بالارتياح والسعادة عندما يعبرون عن ما يجول في خواطرهم من أفكار وكلمات بسبب انه يخرج ما بجعبته للأخرين حتى ولو كان من يسمعه واحد أو اثنين لا يهم العدد هنا المهم انك كتبت وفضفضت بالذي يدور في عقلك، دراسة أمريكية في علم النفس تشجع الانسان على الحديث مع شخص أخر قريب عند الإحساس بالكآبة او التعاسة فما بالك عندما تكتب ويستمع لك العشرات والمئات؟
نحن نرى كيف أصبحت الكتابة مهنه مهمة في أمريكا تجلب الكثير من الأموال بل ان الكثير من الأمريكان تركوا أعمالهم ووظائفهم الاساسية وتفرغوا للكتابة ونجح منهم الكثير ، وحتى لو لم تنجح وتحقق الانتشار فالكتابة بحد ذاتها راحة نفسية وتفريغ للشحنات الفكرية الكبيرة التي تدور في عقل كل إنسان فينا.

الكثير من الذين يملكون الأفكار الجميلة والتحليلات الثاقبة الصحيحة والكلمات الناعمة الجميلة يكتمون كل ذلك وتنمحي عن الذاكرة بعد حين وتأتي أفكار اخرى وتختفى ويعيش ذلك الانسان حبيس أفكار وكلمات لا تخرج ولا تفرج للناس وهذه كارثة فكرية اخرى!.

اكتبوا ولا تخافوا لا من أخطأ نحويه او تعبيرية فكل يوم تكتب تتعلم الأسلوب الأمثل في الكتابة ولم يخلق أي إنسان مثالي كتب بطريقة مثالية من اليوم الأول!.

الذي يكتب في صحيفة او في موقع إلكتروني فهذه مهنته لا يتلذذ كالذي يكتب وهو حر يعبر عن ما يجول في خاطره وغير محكوماً بموضوع مفروض عليه او خط تحريري محدد!.

اكتب ولا تتردد فالكتابة راحة نفسية ودافع قوي للبحث والتعلم ودليل واثبات انك موجود في هذا العالم وتعبر عن رآيك بكل حرية.

اكتب فاليوم أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي في المتناول وأصبح الانتشار سهل ، اكتب فأنت لا تحتاج صحيفة او مدقق او وسيلة رسمية ، اكتب فالفضاء حر والاجهزة في قبضة اليد وووسائل الانتشار على زر “انشر”!

د. علي العامري

Advertisements