كفاية فتن ، كفاية لعب على مشاعر المسلمين ، كفاية تشويه في الاسلام والمسلمين ،كفاية هدم في المعتقدات ، كفاية وأد النوايا الحميدة ، كفاية صب الزيت اكثر وأكثر في فتنة الطائفية ، كفاية قتل في المسلمين نعم كفاية قتل في المسلمين بسبب المعتقد، قُتل الملايين من المسلمين في فلسطين وافغانستان والشيشان والبوسنه ومالي وإفريقيا الوسطى وسوريا والعراق وليبيا واليمن ومصر وفي كل مكان يوجد مسلم فهو مشروع قتل فقط لانه مسلم!!!.

تكالبت الامم وكشرت الذئاب البشرية عن أنيابها لقتل كل من يقول ” لا اله الا الله محمد رسول الله ” اتحدت أمم الشرك والضلال لقتل المسلمين وطمس معتقداتهم.

جندت المليشيات والتنظيمات التي تحمل راية الاسلام كذباً وزوراً كأدوات لتخدم أمم الشرك والضلال فقط لتهدم الاسلام!.

جندت قنوات فضائية ووسائل إعلامية هدفها فقط التحريض على الفتنة وتشويه سمعة الاسلام والمسلمين!

ان المسلمين اليوم يخافون من قول: “نحن مسلمون” او ممارسة عباداتهم بحرية حتى لا يتهمون بالإرهاب! الى هذا الحد وصلنا! كفاية يا أمم الشرك والضلال كفاية قتلنا وكفاية عليكم الدم الذي سكبتموه غدراً وظلماً من اجساد مسلمين أبرياء نساء او رجال أطفالا او شيوخ كفاية دم ، ألم تشبعوا بعد من هذه الدماء الزكية التي سالت وتسيل كل يوم على ارض المسلمين؟.

د. علي العامري

Advertisements