في العالم العربي هرج ومرج وتكفير وتقديس وقتل ونحر وحرق وارهاب وتفجير ومعارك وحروب وثورات وانقلابات وخلافات وخرافات وخيانات وعمالات كل هذا يحصل في آن واحد ولكن الرؤية غير واضحة!.

في العالم العربي بشار يقتل الشعب السوري ويرمي عليهم يومياً البراميل المتفجرة ويقصفهم بصواريخ سكود ويستعين بقوات إيرانية ومليشيات طائفية من كل اصقاع العالم لإبادة شعبه ولكن ما زال يعتبر امام المجتمع الدولي هو النظام الرسمي ويوجد لديه مندوب يتفوه بكل الكلمات القذرة امام العالم وتحت قبة الامم المتحدة ! وما زالت الرؤية غير واضحة!.

في العالم العربي التنظيمات والمليشيات المأجورة عددها يكاد يغطي رقعة العالم العربي ولكن بعضهم يختاره العالم ليكون ارهابي مطارد والبعض الأخر حر يعمل من الاجرام ما يحلو له! فالبعض يطلق رصاصة واحدة تنقلها كل فضائيات العالم وبكل لغات البشر وتقوم الدنيا ولا تقعد ويصدر على اثرها قرار من الامم المتحدة وتحت الفصل السابع وتتحرك الاساطيل والطائرات بطيار او بدون طيار! وفي المقابل البعض يقتل ويبيد قرى ومدن ويحرق وينحر وينقلب ويستولى على مقدرات بلد ولا يلتفت اليه العالم وإذا بلغ الامر مبلغ كبير سيكون خبر عابر على شريط الأخبار اليومي! وما زالت الرؤية غير واضحة!.

في العالم العربي ترسل دول اجنبية مثل ايران جيوشها لاحتلال وغزو بلد اخر لدعم السلطة العميله له ولن نرى لهذا الأثر اي اهتمام دولي او تغطية إعلامية او حتى شجب جبان من اي جهة ما ، ولكن ان تدافع مصر عن النحر التي تعرض له مواطنيها بعملية ارهابية بشعة ومن جهة ارهابية مشهورة يتهمها المجتمع الدولي بعدم التنسيق الدولي وبالاعتداء وبقتل ثلاثة أطفال علاوة على تغطية مباشرة من قناة الجزيرة! فما زلت لا افهم هذا الامر ! وما زالت الرؤية غير واضحة!.

في العالم العربي تدمر قرى ومدن عربية ويمر الحدث ببساطة وكأنه خبر خسارة فريق كرة قدم! ، ولكن ان يجرح شخص في قرية غير عربية او غير مسلمة تقوم الدنيا ولا تقعد وكأن المخلوقات في المدن العربية الذين قتلوا يستحقون هذا الجزاء في نظر المجتمع الدولي ! فما زالت الرؤية غير واضحة!

كثيرة هي النماذج والأمثلة في عالمنا العربي التي تجعل رؤيتنا غير واضحة!.

د. علي العامري

Advertisements