نحن لا نختلف مع جميع التيارات والأحزاب ان كانت علمانية او ليبرالية او يسارية او إسلامية او قومية او حتى ممالك ومشايخ وعشائر ومراجع،  المهم ان تأتي تلك الأحزاب والتيارات والمراجع ببرامج تنموية تفيد الشعوب وتسعدها وتوصلها للغاية الاساسية الا وهي الرفاهية الاجتماعية.. فبدون تحقيق الإنجازات لن تنفع الشعارات العاطفيه والقومية والدينية الا فترة من الزمن وبعدها ستتساقط تلك الأحزاب والتيارات والمراجع الواحدة تلو الاخرى الا من أتى ببرنامج تنموي مجدي وأوفى بوعوده وبرامجة على ارض الواقع حتى قبل ان يتسيد القوم، وإلا فلا تصدقوا كل دجال رفع راية الاسلام او علق شماعة الارهاب او المؤامرة الكونية لكسب تعاطف الناس لكي يكسب صوتهم ليحصل على كرسي السلطة بواسطة اللحيه او بقعة الجبهة او الحذاء العسكري او ربطة العنق الليبرالية العصريه او لسانه الثوري اليساري المنمق!. 
المهم ماذا قدمت وأنجزت تلك التيارات والمراجع .. هذا هو المعيار والشعار الأساسي الذي يجب ان نبني عليه ، وغير ذلك هي شعارات زائفة لأجل الوصول للسلطة!.
د. علي العامري
Advertisements