تكللت انتخابات اتحاد الكرة بانتخاب رئيس وأعضاء جدد من شباب الامارات ونتمنى لهم جميعاً التوفيق والسداد في إدارة الكرة الاماراتية نحو التطوير المنشود.
 ما زالت هناك معوقات مزمنه في كرة الامارات اتمنى على الاتحاد الجديد حلها ، ومن هذا المنبر اقترح على اتحاد الكرة عقد جلسة للعصف الذهني للخروج بحلول للكثير من المسائل العالقة ومنها على سبيل المثال لا الحصر كيفية اعادة الجمهور الى المدرجات.
دوري المحترفين في دولة الامارات دوري منظم والفرق الرياضية ترصد لها ميزانيات ضخمة، وانديتنا تعاقدت وتتعاقد بإستمرار مع لاعبين اجانب ومدربين على مستوى عالمي ، والفرق المحلية تقدم مستويات جيدة بالمقارنة مع دوريات منطقة الخليج او المنطقة العربية او حتى على المستوى الآسيوي وبالرغم من ذلك فالحضور الجماهيري عندنا ضعيف! فما هو الحل؟.
ضعف الحضور الجماهيري له تأثير سلبي مباشر على مجريات المباريات من حيث التشويق والاثارة، وبالرغم من بعض المحاولات والاقتراحات التي قام بها الاتحاد السابق مشكوراً لجذب الجمهور للمدرجات مثل التشفير ولكن لم يكن الاقتراح موفق لجذب الجماهير الى المدرجات وهناك بوادر حقيقية لإلغاء التشفير فما هو الحل إذاً؟ .
ضعف الحضور الجماهيري من الطبيعي ان يؤثر على المستوى الحماسي و الفني بعد حين مما يفقد المباريات التشويق والاثارة ولكن في تصوري ان التأثير الأكبر هو ضعف مساهمة القطاع الخاص في الرعاية والإعلان في دوري المحترفين وهذا حقه، فلا مصلحه ترجو بدون جمهور ، ففي هذه الظروف لا القطاع الخاص ولا حتى العام يمكن ان يجازف في دوري المحترفين! فالقطاع الخاص يأتي مقتنعاً بالأرقام لا بالعواطف، مثل نسبة الحضور والمشاهدة ولا يهمه باقي التفاصيل او المجاملات الاخرى التي يمكن ان يقوم بها القطاع العام مجبوراً أحياناً!!!.   
ومساهمة مني في العصف الذهني اقدم بعض الاقتراحات وإحداها استحداث دوري المؤسسات لكرة القدم ،ففي دوري المؤسسات الذي اقترحه يمكن ان يلعب المواطن والأجنبي والوافد، وان يكون لهذا الدوري ممثل في الرابطة، واقترح ان تلعب المباريات مباشرة قبل او بعد مباريات دوري المحترفين حتى نستفيد من الحضور الجماهيري وعلى ان تكون بنفس تذكرة الدخول حتى نضيف جمهور المؤسسات لجمهور دوري المحترفين لزيادة الحضور الجماهيري، ويمكن بهذا الاقتراح لفت انتباه القطاع الخاص وإقناعه بالمساهمة اذا احس ان هناك مؤشرات تغري في نفس الملاعب.
اما الاقتراح الثاني وهو نتيجة نقاش بيني وبين الصديق النصراوي السيد ابراهيم الفردان والاقتراح هو ان تؤسس شركة خاصة للضيافة بمبلغ مقطوع او دعوة احدى شركات الضيافة القائمة وتكون مهمتها إدارة الضيافة في الملاعب وقت المباريات والاستفادة من التسويق والمبيعات اثناء المباريات، ولها أيضاً الحق الحصري في التنظيم والضيافة على كافة ملاعب فرق دوري المحترفين بنفس طريقة الملاعب الامريكية . 
كل تلك الاقتراحات سهلة التطبيق او بالإمكان اقتراح حلول اخرى أكثر أهمية من خلال جلسة للعصف الذهني الرياضي والتي اشدد عليها واطالب الاتحاد بتبنيها وتنظيمها في اقرب فرصة ممكنة.

د. علي محمد العامري

ملاحظة: منشور في جريدة البيان

Advertisements