الرئيسية

موسم تساقط المدربين

أضف تعليق

عندما تتوالى خسائر أي فريق كروي في دورينا نرى على اثره مباشرة ضحايا وأول هؤلاء الضحايا وفِي مقدمتهم المدربين!.

انا لا أقول ان بعض المدربين لا يخطأ ولكن ليس دائماً السبب يكمن في المدربين فربما ادارات تلك الأندية الرياضية هي السبب الأكبر ولكنها لا تعترف ولا تعتذر او تستقيل وإنما تقدم المدرب ضحية لكي تحافظ على ماء الوجه امام الجماهير الساخطة وهذا ليس حل ، فحتى لو رحل مدرب وتم التعاقد مع مدرب جديد وبنفس الأسلوب الاداري سيفشل أي مدرب جديد في ظل شح الحلول والعقم الاداري.
احترم اسلوب الادارة التي تبادر بالاستقالة عند استمرار الإخفاقات وتتحمل المسؤولية ولا تلقيها على اللاعبين او المدرب وإنما تعتذر وتصرح انها السبب وتوعد الجمهور بالتصحيح .
تتقبل الجماهير الرياضية الادارة التي تتحلى بالشجاعة الإدارية وتتحمل المسؤولية ، ولكن التعنت والعناد ولوم الغير والتضحية باللاعبين والمدرب لن يحل المشكلة ولن تستمر اي ادارة طويلاً بهكذا اسلوب متصلب..!
المدربين بشر يحالفهم الحظ والتوفيق بالتخطيط الجيد والتحضير والتكتيك مرات عديدة ، ولكن في بعض الأحيان يخفقون لأسباب كثيرة ربما لا علاقة للأمور الفنية في ذلك الاخفاق وبالتالي على الادارت التعقل والصبر وعدم التسرع بالتضحية بالمدربين من اول كبوة ناهيك عن الخسائر المادية في دفع الشروط الجزائية علاوة على التعاقدات الجديدة في نصف الدوري بدون أسباب فنية ومنطقية. 
الإدارات الرياضية الحديثة لا تفكر بهكذا قرارات متهورة ابداً والتسريح العشوائي والتعاقد السريع ليس على كيف الادارة تقدمها كوصفة او مسكّن او على كيف الجمهور الساخط وإنما هناك لجنة فنية تحكم هذه العملية المكلفة، قرارات استبدال المدربين تبنى على ضوء الأرقام والاحصائيات والميزانيات ولا تتخذ بسبب خسارة الفريق مباراتين او أربعة!.
بالنظر الى احصائيات الجولات المنصرمة من دوري “المحترفين” دوري الخليج العربي نجد ان تسعة مدربين رحلوا فعلاً من أربعة عشر فريق في دورينا! تسعة مدربين بالفعل تمت التضحية بهم وهم كالتالي:
– رحيل مدرب حتا وليد عبيد وقدوم المقدوني جوكيكا.

-رحيل مدرب بني ياس ريبيتو وقدوم جوزية جوميز.

-رحيل مدرب النصر ايفانوفيتش وتولى دان بيتريسكو.

– رحيل مدرب دبا الفجيرة باولو سيرجيوا وتعيين المدرب باولو كاميلي.

-رحيل مدرب اتحاد كلباء فابيو فيفاني وتولى جوران توفاريتش.

-رحيل مدرب الامارات بوكير وتعيين هامشيك.

-رحيل مدرب الشارقة دونيس وتولى بيسيرو.

-رحيل مدرب الشباب روتن وتولى ميروسلاف دوكيتش. 

– وأخيراً وليس أخراً استقاله زلاتكو من تدريب العين بعد ضغط الجماهير، وما زال البحث جاري عن مدرب جديد. 

 ارى ان هذا العدد الكبير من المدربين الذين رحلوا هو رقم كبير وظاهره غير طبيعية وتكاليف مالية غير ضرورية ، فهل مازال في جعبة الأندية الصامدة قرارات مفاجأة بالتضحية بمن تبقى من مدربين!؟ مع العلم ان معظم انديتنا مديونة!؟ 

د. علي محمد العامري
ملاحظة : منشور في البيان 

Advertisements

فخ الأستانة

أضف تعليق

 

تذكروا جيداً ان مفاوضات الآستانة بين المعارضة والنظام السوري فخ روسي بإمتياز تم صياغته بقند إيراني وقهوة تركية حتى يغلق الباب امام الادارة الامريكية الجديدة ومفاجأتها الغير متوقعة!.
بعد اعلان بيان الآستانة ستبدأ الفصائل المعارضة بالتناحر في ما بينها حتى تتعب وتعود الى حضن النظام! هذا ما يهندسه الرعاة ولكن للشعوب كلمة ولن يخضع لأي خديعة شعب جابه اكبر الطغاة وتحمل صنوف القهر والعذاب ما لا يتحمله اي من شعوب العالم. 
بعد الآستانة ليس كما قبل الآستانة ولن ينفع الشعب السوري اليوم الا قرار أمريكي صارم لمحاكمة كل مجرمي الحرب ان كان من النظام السوري ورموزه والمليشيات العميلة له او مجرمي الحرب من المعارضات المزيفة التي تتاجر بأسم الشعب السوري ودمه ، على العالم اليوم ان يكون شاهد على أكبر جريمة تحصل ضد الانسانية في هذا القرن، الجريمة التي راح ضحيتها مئات الآلاف من الأرواح البريئه وشرد فيها الملايين من الشعب السوري. 
مهما مكروا فإن الله خير الماكرين ، يمكن ان ينجح الظالم جولة او جولتين ولكن لن يستطيع قهر المظلوم طويلاً.
‏‏اتقوا دعوة المظلوم، فوعد الله حق حيث قال سبحانه وتعالى : “وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين”.
وقال الله تعالى : “وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّه غَافِلًا عَمَّا يَعْمَل الظَّالِمُونَ “.
علمنا التاريخ ان الشعوب لا تعود الى العبودية بعد الحرية أبداً ، يمكن ان يسيطر النظام على جزء او على كل الاراضي السورية ولكن لن يستطيع ان يحكم أبداً ، فالسيطرة تختلف عن الحكم!.  

د. علي محمد العامري 

مرتزقة الفن والإعلام

أضف تعليق

 
الجميع يعلم معنى مصطلح “مرتزقة” والكل يعرف موقعهم من الاعراب، ولكن الجديد في المسألة ان المرتزقة دخلوا مجال جديد مجال وسائل التواصل الاجتماعي وأصبح لهم صيت ولهم ” بخشيش” ورزق جديد!.
أنا لا امزح، حقيقة هناك بخشيش وبخشيش محترم لمرتزقة السوشل ميديا والأمثلة كثيرة ، وعلينا ان لا نذهب بعيداً، فقط للتشبيهه في عالم الفن الهابط علينا الاستماع الى اخر إصدارات “شعبولا” وهو يغني عن الحشد الإيراني في العراق بعشرة آلاف جنية باع دينه واصله وعرقه، وهذا مجرد مثال بسيط لكي نفهم أصل حكاية مرتزقة رواد السوشل ميديا والبخشيش واااااااايه وانا عندي كلام كثير اااااايه على موال شعبان عبدالرحيم اللي باع أمته بحفنة قروش !!!!. 
العجيب في مرتزقة السوشل ميديا ان لكل منهم تخصص اللي متخصص في تشويه سمعت بلد واللي متخصص في النيل من رئيس دولة “م ” واللي متخصص في شن حرب على دين “س” او طائفة او مذهب “ش” او تيار فكري “ل” او حتى متخصص في استهداف شخصية عامة او بالأحرى وبالعامية “مدفوع له لتوسيخ سمعة فلان” هذي شغلته!!!.

نشاهد ونسمع يوميا عن تخصص وسيلة إعلامية كبرى للنيل من رئيس بلد عربي كبير ووصل بها الحقد ان تخصص ستون بالمائة من بثها لاستهداف بلد عربي كبير واحد ورئيسها!!! ونشاهد ونسمع يوميا شخصية مرموقة في السوشل ميديا هدفها خلق رأي عام ضد فلان ونشاهد ونسمع يومياً فبركات وقصص وسيناريوهات وإشاعات لا لها اول ولا اخر الا الدولة الفلانية اوالرئيس الفلاني او الفكر الفلاني او الدين او المذهب الفلاني مثل ما شاهدنا تقرير إعلامي تم اعداده بشكل ضخم فقط عن موضوع “نكاح الجهاد” وهو تقرير كاذب ممول بسخاء من دولة عدوه الى وسيلة إعلامية عدوه تنطق بالعربية للنيل من أمة بأكملها ونحن نصفق ونصدق وننقل وننشر بسذاجة متناهية النظير لهذه الوسيلة وهي وسيلة “نجسة” ترتزق بمال نجس لتخريب سمعة أمة بأكملها ولا عزاء للعرب العاملين فيها، لذلك ادعوا كل عربي يملك ذرة شرف ان يغادرها اليوم قبل الغد ولا مجال للنقاش وكل دقيقة يعمل فيها في هذه الوسيلة الخائنة في ذمته وفي رقبته الى يوم الدين وليعلم هذا العربي ان الرازق الله وليست وسيلة فارسية او ربما صهيونية !!!!.
نأسف ان نرى إعلاميون عرب او رواد في السوشل ميديا عرب لهم علاقات خسيسة مع دول تعادي الأمة العربية وما زالوا مستمرين ولا نصيحة لهم الا اتقوا الله وارجعوا الى عقولكم والى دينكم وقوميتكم.. والمال الحرام سينقلب على صاحبه فلا يمكن ان تقبض مال لطعن أهل بيتك وتعيش مرتاح الضمير…!.
اسمعوا النصيحة واعلموا ان الرازق الله وليس الخامئيني او المالكي او نظام بشار او شخصية حاقدة او نظام حاقد على العرب اصحوا يا ابنائنا العرب وان تأتي متأخراً خير من ان لا تأتي …! والكلام للإعلاميين العرب في كافة “الميادين” الإعلامية…..!

د. علي محمد العامري  

شعار الخليج العربي

تعليق واحد

أطلقت دولة الامارت اسم دوري الخليج العربي على البطولة المحلية الكروية الرئيسية وهو دوري المحترفين وايضاً بطولة كأس الخليج العربي وهي البطولة الثانوية تيمناً بأسم خليجنا العربي وهو تأكيد على انتماء أبناء هذه المنطقة للخليج العربي العزيز على قلوبنا نحن أبناء دول الخليج العربي.
من هذا العامود ادعوا الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي وادعوا الاتحادات الرياضية لدول الخليج العربي ان تتبنى اقتراح وضع شعار مجلس التعاون الخليجي على قمصان المنتخبات الوطنية لدول الخليج العربي وذلك لتعزيز انتماء أبناء هذه المنطقة بمجلسهم ووحدتهم وتعاونهم وايضاً لتذكير باقي العالم ان الخليج عربي وسيظل عربي للأبد.
الجمهورية الاسلامية الإيرانية وفِي كل مناسبة رياضية تلعبها على ارضها بينها وبين الفرق الخليجية خاصة ترسل مجموعة من قطعان الحرس الثوري ليهتفوا بأسم “الخليج الفارسي” حقداً وقهراً منهم ولكن هيهات ان يؤثروا فينا قيد أنملة ولا يصح الا الصحيح والخليج بضفتيه عربي ولا يستطيع اي إنسان ان يجحد هذه الحقيقة او كما يقال لا يستطيعوا ان يغطوا الشمس بغربال.
نعتب على الاتحاد الآسيوي في تعامله برعونة وتغاضيه عن الانتهاكات والاستفزازات الإيرانية في المناسبات الرياضية على الاراضي الإيرانية ، فلا يكفي نقل المباريات السعودية الايرانية الى ارض محايدة فكل دول الخليج العربي تتعرض لاستفزازات عنصرية وطائفية وسياسية في الملاعب الإيرانية ومن المفروض على الاتحاد الآسيوي معاقبة ايران بمنع الجمهور من حضور المباريات على ملاعبها او منع ايران من اللعب في ملاعبها في البطولات الآسيوية بعد سلسلة طويلة من الاستفزازات والشعارات العنصرية و الطائفية والسياسية وحرق الاعلام وسب الرموز السياسية والدينية.
آن الآوان أن تتحرك الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي في اتخاذ موقف صارم و موحد وإبلاغ الاتحاد الآسيوي برفض دول الخليج اللعب في الملاعب الإيرانية الا اذا احترمت ايران ضيوفها وخاصة الفرق الخليجية.
وآن الآوان ان تتحرك الأمانة العامة لدول الخليج العربي في تعزيز انتماء أبناء الخليج العربي بوضع شعار مجلس التعاون الخليجي على قمصان الفرق والمنتخبات الوطنية الخليجية وهذا اقل إجراء يمكن ان تتخذه دول الخليج بالرغم من بساطة هذه الحركة ولكنها تعني الكثير لأبناء مجلس التعاون الخليجي إسوة بمسمى الكأس الغالية على أبناء الخليج بطولة كأس الخليج العربي البطولة التي ننتظرها دائماً بلهفة وخاصة هي تحمل اسم الخليج العربي.

أمور كثيرة ممكن ان تتخذها الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي لتعزيز الانتماء مثل وضع شعار مجلس التعاون على قمصان الطلبة في كافة مدارس دول الخليج العربي والكثير الكثير من الأمور التي يمكن ان تقوم بها الأمانة العامة في هذا الجانب ونتمنى ان نراه مطبقاً وقريباً جداً.
د. علي محمد العامري
ملاحظة : منشور في البيان